حياة الإمام أحمد بن حنبل بمسلسل تلفزيوني   
الأربعاء 10/4/1437 هـ - الموافق 20/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 12:59 (مكة المكرمة)، 9:59 (غرينتش)

انطلاقا من مدينتي ماردين التي تتربع على سفوح الجبال، جنوب شرقي تركيا، بتاريخها القديم وأبنتيها العتيقة، وطرقاتها المعبدة في القرون الوسطى، وإسطنبول المتكئة على ضفاف البوسفور، اختارت شركة إنتاج قطرية، تصوير أحداث المسلسل التاريخي "الإمام أحمد بن حنبل".

ويتناول العمل الذي تنتجه شركة قطرية بالتعاون مع شركة تركية الفترة الزمنية والتاريخية للإمام أحمد بن حنبل، بين ولادته عام 164 هجرية ورحلات طلبه للعلم، ومحنته الكبرى، حتى مرضه ووفاته في 241 هجرية.

ويشارك في المسلسل الذي يتوقع أن يعرض في شهر رمضان المقبل، نخبة من الممثلين السوريين والعرب، ويؤدي دور البطل الفنان السوري، مهيار خضور، إلى جانب ممثلين سوريين آخرين ومجموعة أخرى كبيرة تضم أكثر من 30 نجما عربيا، فضلا عن اسمين معروفين من تركيا (لم يحددا بعد).

ويقول المنتج الكويتي للمسلسل محمد العنيزي إن هذا العمل كتب أربع مرات، حيث خضع لمراجعة لجنة شرعية وتاريخية متخصصة لتكون الروايات "صحيحة". وأضاف في تصريح صحفي أن الجانب الدرامي في المسلسل "ليس فيه عرض للتاريخ بشكل ممل، بل مشوق".

وعن اختيار شخصية الإمام، أكد العنيزي أن "لها أثرا كبيرا في العالم الإسلامي"، موضحا أن سبب الاختيار يعود لعدة عناصر، منها سيرته الذاتية مع المعاناة التي مر بها، خاصة السنوات الخمس التي قضاها تحت التعذيب، والـ12 التي أمضاها تحت الإقامة الجبرية".

رحمة وتكامل
كما أن تسليط الضوء على هذه الشخصية التي ترعرعت في بغداد إبان العصر العباسي هو أيضا "لإزالة الإشكالات التي قد يكون البعض يعتقدها، كالتشدد في المدرسة الفقهية، والتأكيد على أن خلاف الأئمة الأربعة هو خلاف رحمة وتكامل".

أما الجانب السياسي في العمل، فهناك فترة هارون الرشيد وصراعه مع البرامكة، وموقف الأمة من رفض نقفور (إمبراطور الروم) دفع الجزية، ورسالة الرشيد له.

وعن اختيار تركيا لتصوير المسلسل، أكد المنتج أنه "لم يكن اختيارا عشوائيا"، وقال إن هذا العمل "هو الخطوة الأولى للدخول للسوق التركي، لعرض مجموعة من السير، ومن عظماء الدولة التركية في الخلافة، ونبين أننا جزء واحد كعالم إسلامي، وهناك قدوات من الأتراك يفتخر بهم العالم العربي، وهم كثر".

وأضاف أن "السوق التركي يحتوي على صناعة متميزة، وبيئة ممتازة للاستثمار الفني والتنوع، فهذا البلد فيه الصحراء، والبحر، والجبل، والنهر، وتتلاءم مع الطبيعة التي عاش فيها الإمام بن حنبل، وهي بغداد وضواحيها، والسهول، والنخيل، والطراز المعماري..".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة