معلومات عن مخطط لاغتيال بوتين بطهران وإيران تنفي   
الاثنين 1428/10/4 هـ - الموافق 15/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:12 (مكة المكرمة)، 21:12 (غرينتش)

إيران قالت إن مروجي نبأ مخطط اغتيال بوتين يستهدفون علاقات البلدين (الفرنسية)
نفت إيران أنباء عن مؤامرة يجري الإعداد لها لاغتيال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء زيارته لطهران الثلاثاء القادم لحضور قمة دول بحر قزوين.

ووصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية محمد علي حسيني تلك الأنباء بأنها "لا أساس لها على الإطلاق".

وأضاف أن تلك المعلومات "تشكل جزءا من الحرب النفسية التي يشنها الأعداء للنيل من العلاقات بين إيران وروسيا".

وقال إن مثل هذه المعلومات "الخاطئة" لن يكون لها تأثير على البرنامج المقرر للزيارة.

وكانت وكالة إنترفاكس الروسية أفادت في وقت سابق الأحد بأن المخابرات الروسية تلقت تحذيرا عن مؤامرة تحاك لاغتيال بوتين عند زيارته لإيران الثلاثاء.

وذكرت الوكالة أن أجهزة المخابرات أبلغت أن انتحاريين وخاطفين يتدربون لاغتيال واعتقال الرئيس الروسي أثناء الزيارة المرتقبة.

ومضت إلى القول إن مصادر الكرملين امتنعت عن التعليق على النبأ، لكنها قالت إنه تم إطلاع الرئيس على ذلك.

وسيصبح بوتين أول زعيم للكرملين يزور إيران منذ زيارة الرئيس السوفياتي الأسبق جوزيف ستالين لها عام 1943.

وأفادت وكالة رويترز بأن اجتماع بوتين المزمع مع الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد سيتيح له الفرصة للسعي إلى حل سلمي لملف إيران النووي ولإظهار استقلاله عن واشنطن بشأن قضايا الشرق الأوسط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة