خمسة انفجارات تهز شمال نيجيريا   
الاثنين 1435/10/2 هـ - الموافق 28/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:02 (مكة المكرمة)، 18:02 (غرينتش)

قتل ثلاثة أشخاص وأصيب آخرون في خمسة انفجارات منفصلة هزت مدينة كانو شمالي نيجيريا في أول أيام عيد الفطر المبارك.

فقد قتل ثلاثة أشخاص عندما فجرت امرأة نفسها في طابور من النساء كن ينتظرن لشراء الكيروسين في محطة وقود بمنطقة هوتورو على مشارف كانو، ثانية كبرى المدن النيجيرية.

وقال المتحدث باسم شرطة كانو موسى ماغاجي ماجيا لوكالة الصحافة الفرنسية إن "انتحارية فجرت متفجرات في محطة وقود في حي هوتورو مما أدى إلى إصابة عشرة أشخاص بجروح خطرة، ما لبث أن توفي ثلاثة منهم في المستشفى، فيما يتلقى السبعة الآخرون العلاج".

وفي حادث منفصل فجرت امرأة أخرى نفسها أمام مركز للتسوق في كانو، مما أدى لإصابة ستة أشخاص. وقالت الشرطة إن "الانتحارية استهدفت النساء"، وأضافت أنها "توقفت عند بوابة مركز التسوق وفجرت نفسها مما أدى إلى إصابة ستة أشخاص من بينهم شرطيان.

كما وقعت ثلاثة انفجارات في أجزاء أخرى من المدينة، من بينها طريق حديقة الحيوان وحي جاندون ألباسا.

وجاءت هذه التفجيرات بعد تفجيرين منفصلين وقعا الأحد حيث قتل خمسة أشخاص وأصيب ثمانية آخرون في تفجير قنبلة بكنيسة كاثوليكية في ضاحية سابو غاري التي تسكنها غالبية من المسيحيين في كانو.

وفجرت امرأة نفسها أمام إحدى الجامعات بعد أن منعتها الشرطة من تنفيذ هجوم، مما أدى إلى إصابة خمسة من رجال الشرطة.

وأعلن مفتي كانو محافظ البنك المركزي السابق سنوسي لاميدو سنوسي إلغاء الاحتفالات بعيد الفطر بسبب أعمال العنف التي وقعت الأحد.

ويشتبه بأن جماعة بوكو حرام التي تعني "التعليم الغربي حرام" هي المسؤولة عن كل هذه الهجمات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة