الحكومة المصرية تنفي حل الإخوان المسلمين   
الجمعة 2/11/1434 هـ - الموافق 6/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 11:57 (مكة المكرمة)، 8:57 (غرينتش)
السلطات المصرية اعتقلت المرشد العام للجماعة محمد بديع وعددا كبيرا من قياداتها (الجزيرة)

قال مراسل الجزيرة بالقاهرة إن الحكومة المصرية نفت اتخاذ قرار بحل جماعة الإخوان المسلمين، وذلك بعد أن نشرت صحف مصرية رسمية صباح اليوم أخبارا مفادها أن الحكومة قررت حل الجماعة.

وذكرت صحيفة الأخبار اليوم الجمعة أن الحكومة المصرية قررت حل جمعية الإخوان المسلمين المشهرة كمنظمة أهلية وأن القرار سيعلن الأسبوع القادم.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم وزارة التضامن الاجتماعي هاني مهنا قوله إن "قرار الوزير صدر بالفعل وسيتم الإعلان عنه بداية الأسبوع في مؤتمر صحفي".

وكانت جماعة الإخوان المسلمين قد سجلت جمعيتها رسميا في مارس/آذار الماضي تحت اسم "جمعية الإخوان المسلمين" بعد دعوى قضائية بأن وجودها لا يستند لسند قانوني.

وكانت الجماعة قد أسست عام 1928، قبل أن يصدر قرار بحلها في عام 1954 إثر خلاف شديد مع الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر.

يذكر أنه بعد الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو/تموز الماضي وعزل الجيش الرئيس محمد مرسي (المنتمي للجماعة)، صدرت أوامر اعتقال لأغلب قيادات وكوادر الجماعة.

وقبل أسابيع قليلة تم اعتقال المرشد العام للجماعة محمد بديع ونائبيه خيرت الشاطر ورشاد بيومي، بالإضافة إلى نحو 15 ألفا من أعضاء الجماعة، بحسب مصادر الجماعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة