جرح ثلاثة أميركيين في هجوم على مروحية بباكستان   
السبت 1424/2/18 هـ - الموافق 19/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عسكريون باكستانيون بجانب موحية مرابطة قرب الحدود مع أفغانستان (رويترز) (أرشيف)
أصيب ثلاثة عسكريين أميركيين وأربعة من نظرائهم الباكستانيين بجروح إثر تعرض مروحية كانت تقلهم إلى إطلاق نيران من الأرض أثناء قيامها بمهمة استطلاعية في إقليم بلوشستان جنوب غرب باكستان.

وأوضحت مصادر أمنية أن الهجوم وقع مساء الجمعة أثناء تحليق المروحية فوق منطقة بوغتي الجبلية الواقعة على بعد 450 كلم جنوب عاصمة الإقليم كويتا.

وأشارت المصادر إلى أن المروحية تمكنت بعد إطلاق النيران عليها من الهبوط اضطراريا في قاعدة جاكوب آباد الجوية جنوب باكستان حيث كانت آثار الرصاص ظاهرة على هيكلها. وتعتبر القاعدة إحدى خمس قواعد جوية تستخدمها القوات الأميركية في باكستان للدعم اللوجستي منذ بدء حربها في أفغانستان أواخر عام 2001.

ولم تعرف بعد هوية المصابين الأميركيين أو طبيعة جروحهم لكن أحد الجرحى الباكستانيين ضابط بالجيش الباكستاني برتبة عقيد. وقال مسؤول في الإدارة المحلية في كويتا سرمد خان إن فريقا أرسل إلى موقع الهجوم للتحقيق في ما جرى.

قتال قبلي
على صعيد آخر اندلع قتال بين القبائل المتنازعة في إقليم بلوشستان الباكستاني المتاخم لأفغانستان وإيران، وأسفر القتال عن مقتل سبعة أشخاص من عائلة واحدة بينهم أربعة أطفال. وجاءت المواجهات بعد أسبوعين من مقتل 13 على الأقل في مصادمات قبلية في المنطقة ذاتها.

وعادة ما يلجأ رجال القبائل في بلوشستان إلى العنف لحل نزاعاتهم الثأرية مستخدمين بنادق آلية وقاذفات صواريخ وألغاما أرضية. وتشهد المنطقة التي تلتقي عند حدودها أقاليم بلوشستان والبنجاب والسند قتالا عنيفا بين القبائل المتنازعة في الأعوام العشرة الماضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة