الإسماعيلي واتحاد العاصمة إلى نصف نهائي أبطال أفريقيا   
السبت 1424/8/8 هـ - الموافق 4/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الإسماعيلي وأسيك تعادلا في مباراة الذهاب بساحل العاج (أرشيف الجزيرة)
ضمن فريق الإسماعيلي المصري التأهل إلى الدور نصف النهائي لبطولة دوري الأبطال الأفريقي بعد فوزه بملعبه على فريق أسيك أبيدجان العاجي بهدفين نظيفين فيما صعد اتحاد العاصمة الجزائري إلى الدور نفسه بعد تغلبه على ضيفه الأنغولي أفياكاو بنفس النتيجة.

ففي المجموعة الأولي أكد الإسماعيلي جدارته بالتأهل وفاز على فريق أسيك أبيدجان بطل ساحل العاج بهدفين في الشوط الأول للمدافع عمرو فهيم ونجم الهجوم محمد محسن أبو جريشة، ليرفع رصيده إلى 11 نقطة من خمس مباريات تاركا الصراع على البطاقة الثانية للصعود بين أنيمبا النيجيري صاحب الفرصة الأقوى وسيمبا التنزاني الذي يحتاج لما يشبه المعجزة.

شهد اللقاء أداء متميزا من جانب الإسماعيلي الذي قدم عرضا رائعا أمام مولودية وهران الجزائري قبل أقل من أسبوع في ذهاب الدور الأول من دوري أبطال العرب, وتميز أداء الفريق بالسرعة والتمرير المتقن واللمسات الجميلة.

وشكل الإسماعيلي خطورة مبكرة على مرمى ضيفه سرعان ما تحولت إلي أهداف عندما تقدم مدافع الفريق عمرو فهيم وسدد كرة قوية ارتدت من القائم الأيمن إلي رأس الحارس لترتد إلى داخل المرمى بعد مرور عشر دقائق فقط على البداية.

وتوالت هجمات الإسماعيلي وفرصه الضائعة حتى مرر نجم الوسط الشاب حسني عبد ربه كرة بينية إلى زميله المهاجم محسن أبو جريشة الذي لم يتوان في إيداعها مرمى الفريق الزائر في الدقيقة 34.

وعلى عكس المستوى الرائع الذي قدمه الإسماعيلي في هذا الشوط فقد قدم فريق أسيك أداء خشنا ومتوترا انتهى بطرد كيفوغي الحسن أبرز مهاجميه ليلعب الفريق الشوط الثاني بأكمله بعشرة لاعبين.

وفي بداية الشوط الثاني واصل الإسماعيلي تفوقه لكنه فشل في زيادة حصيلته من الأهداف فيما مالت الكفة بعد ذلك لصالح الفريق العاجي الذي شن سلسلة من الهجمات تكفل دفاع الفريق المصري بإبطال مفعولها.

اتحاد العاصمة يتأهل
وفي المجموعة الثانية انتزع فريق اتحاد العاصمة الجزائري البطاقة الثانية للتأهل إلى نصف النهائي بعد فوزه على ضيفه أفياكاو الأنغولي بهدفين نظيفين.

سجل عابد بن شرقي (31) وبلال الدزيري (43) هدفي المباراة التي أقيمت على ملعب مجمع 5 يوليو (تموز) بالجزائر العاصمة وشهدت العديد من الأخطاء من جانب حارس الفريق الزائر وخط دفاعه مما سهل الفوز لصاحب الملعب.

وبهذا الفوز رفع اتحاد العاصمة رصيده إلى 9 نقاط مقابل 10 للترجي التونسي و4 لأفياكاو و3 لكانون ياوندي الكاميروني.

وجاء تأهل الفريق الجزائري رغم بدايته الضعيفة في هذا الدور حيث لقي هزيمتين متتاليتين أمام أفياكاو خارج أرضه وأمام الترجي على أرضه بنتيجة واحدة هي صفر-1, لكنه حقق بعد ذلك ثلاثة انتصارات متتالية ليضمن التأهل قبل أن يواجه الفريق التونسي على صدارة المجموعة بتونس في الجولة الأخيرة يوم 18 أكتوبر الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة