وكالة الأمن القومي تراقب تنظيم الدولة على الإنترنت   
الأربعاء 1435/11/24 هـ - الموافق 17/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:07 (مكة المكرمة)، 22:07 (غرينتش)
كشف رئيس وكالة الأمن القومي الأميركي الأدميرال مايك روجرز أن الوكالة تراقب قدرات تنظيم الدولة الإسلامية، في وقت يعرض فيه قادة الجيش الأميركي إستراتيجية أمام الكونغرس لمواجهة التنظيم.

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان تنظيم الدولة تخطط لشن هجمات إلكترونية على مصالح أميركية، قال روجرز إنه ليس بإمكانه مناقشة قدرات التنظيم التقنية.

وأضاف في مؤتمر بشأن الأمن الإلكتروني في واشنطن "يجب أن نفترض أن هناك بعدا إلكترونيا في أي سيناريو سيتم التعامل به مع التنظيم".

وبحسب روجرز فإن تنظيم الدولة أظهر عدوانية شديدة في استخدامه لوسائل الإعلام والوسائل التقنية والإنترنت.

وكان تنظيم الدولة الذي سيطر على مساحات واسعة في العراق وسوريا قد بث تسجيلات مصورة لذبح رهائن على الإنترنت، كما استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للدعاية لأنشطته ولتجنيد مقاتلين أجانب.

وفي وقت سابق هدد التنظيم في بيان نشر على الإنترنت بشن هجمات على الولايات المتحدة وحلفائها إذا استمرت في الحشد لتحالف دولي لضربه.

ونشر التحذير في منتدى معروف بدعمه للجماعات التي توصف بالمتشددة، وهو أحد ردود الفعل القليلة التي وردت من تنظيم الدولة على إعلان واشنطن استعدادها لضرب التنظيم في العراق وسوريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة