هويت يحتفظ بلقب الماسترز ويؤكد جدارته بالمركز الأول عالميا   
الأحد 12/9/1423 هـ - الموافق 17/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فرحة هويت بالفوز بلقب الماسترز وتأكيد زعامته للاعبي التنس

توج الأسترالي ليتون هويت المصنف الأول بطلا للماسترز في التنس الأرضي للرجال للعام الثاني على التوالي إثر فوزه على الإسباني خوان كارلوس فيريرو المصنف الرابع 7-5 و7-5 و2-6 و2-6 و6-4 في المباراة النهائية التي جرت اليوم الأحد في شنغهاي.

وتغلب هويت بصعوبة في المجموعتين الأوليين بنتيجة واحدة 7-5, وخسر المجموعتين الثالثة والرابعة بنتيجة واحدة أيضا 2-6, ثم فاز في المجموعة الخامسة الحاسمة 6-4 بعدما خسر إرساله مرتين وكسر إرسال منافسه ثلاث مرات لينهي المباراة لمصلحته في غضون ثلاث ساعات و52 دقيقة.

وأكد هويت -الذي كان على وشك الخروج من الدور الأول لولا الخدمة الكبيرة التي قدمها له الإسباني كارلوس مويا المصنف الخامس بفوزه على مواطنه ألبرت كوستا المصنف الثامن في المباراة الأخيرة من منافسات هذا الدور- أحقيته بالمركز الأول عالميا للعام الثاني على التوالي أيضا.

فوز شاق لهويت
لم تكن البعوضة فيريرو خصما سهلا
وعانى هويت أمام فيريرو الملقب بالبعوضة، لنحالة جسمه، كما عانى في الدرو النصف النهائي أمام السويسري روجي فيدرر السبت حيث فاز عليه بشق النفس 7-5 و5-7 و7-5 بعدما خسر إرساله خمس مرات في المباراة وأنقذ أيضا 16 كرة لكسر الإرسال.

من جهته، تأثر فيريرو بعد أن خاض بدوره مباراة ماراثونية في الدور النصف النهائي ضد مويا فاز فيها 6-7 (6-8) و6-4 و6-4.

وكان هويت أحرز قبل عام تماما وتحديدا يوم 18 نوفمبر/تشرين الثاني 2001 في سيدني بطولة الماسترز والمركز الأول عالميا لأول مرة بفوزه على الفرنسي سيباستيان غروجان 6-3 و6-3 و6-4 في المباراة النهائية.

هويت يرفع كأس البطولة
وبات هويت (21 عاما) أول لاعب يحتفظ بصدارة التصنيف للعام الثاني على التوالي بعد الأميركي بيت سامبراس, وأصغر لاعب يحقق هذا الإنجاز, لينضم إلى قائمة تضم ثلاثة أميركيين من عظماء اللعبة هم جيمي كونورز وإيفان ليندل (من أصل تشيكي) وبيت سامبراس احتفظوا بالمركز الأول في التصنيف طوال عام كامل, وذلك بعد موسم رائع أحرز خلاله أربعة ألقاب منها لقب كبير في ويمبلدون الإنجليزية, وجمع قبل الماسترز أكثر من 2.5 مليون دولار جوائز مادية.

وحصل هويت على مبلغ 1.4 مليون دولار من أصل الجوائز البالغة 3.75 ملايين, أي بمعدل 87 ألف دولار عن كل مجموعة لعبها خلال الأيام الستة للبطولة, رافعا رصيده إلى أكثر من 10 ملايين خلال مسيرته وبات الرقم 17 على قائمة لاعبي التنس الأرضي الأكثر حصادا, لكنه لا يزال بعيدا عن سامبراس الذي يحتل المركز الأول بثروة وصلت إلى 43.28 مليون دولار.

من جانبه, حصل فيريرو على مبلغ 700 ألف دولار لبلوغه المباراة النهائية, وارتفع ما جناه من مهنته إلى 5.2 ملايين دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة