11 فيلما بمسابقة مهرجان الإسكندرية   
الجمعة 1432/11/3 هـ - الموافق 30/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 12:40 (مكة المكرمة)، 9:40 (غرينتش)

جانب من فعاليات الدورة الماضية من مهرجان الإسكندرية السينمائي (الجزيرة نت)

يشارك أحد عشر فيلما من تسع دول متوسطية بينها فيلمان مصريان، في المسابقة الرسمية للدورة السابعة والعشرين لمهرجان الإسكندرية لدول حوض البحر الأبيض المتوسط التي تنطلق في الخامس من أكتوبر/تشرين الأول وتحل تركيا ضيفة شرف على الدورة التي أهديت إلى شهداء ثورة 25 يناير.

وأكد رئيس المهرجان نادر عدلي أن فيلمي "كف القمر" لخالد يوسف و"الحاوي" لإبراهيم بطوطي سيمثلان مصر في المسابقة الرسمية، كما اختير فيلم "كف القمر" أيضا لعرضه في افتتاح المهرجان.

وقررت إدارة الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما -وهي الجهة المنظمة لمهرجان الإسكندرية- استضافة السينما التركية بصفتها ضيف شرف الدورة السابعة والعشرين وذلك لمناصرتها الشعوب العربية وسوف يخصص قسم خاص للسينما التركية تقدم فيه خمسة أفلام إلى جانب مؤتمر صحافي للنجمة التركية إسراء روزان".

ومن الدول العربية المشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان، المغرب بفيلم "بيغاسوس" لمحمد مفتكر، وتشارك تونس كذلك بفيلم "النخيل الجريح" لعبد اللطيف بن عمار. كما يعرض أيضا الفيلم السوري "دمشق مع حبي" لمحمد عبد العزيز.

كما تشارك خمس دول أوروبية من دول المتوسط وهي تركيا واليونان وايطاليا والبوسنة وفرنسا، وتشارك في فعاليات المهرجان 16 دولة تقدم مجتمعة ثلاثين فيلما.

ومن خارج المسابقة الرسمية يشارك في فعاليات المهرجان من الدول العربية، لبنان بفيلمين مصورين رقميا هما "شو عم بيصير" لجوسلين صعب و"طيب، خلاص، يلا" لرانيا عطية ودانييل غارسيا، والجزائر بفيلم "الساحة" لدحمان أوزيد.

وتترأس لجنة التحكيم في المسابقة الدولية المخرجة وكاتبة السيناريو الإسبانية هيلينا تايرنا في حين يترأس المخرج المصري محمد كامل القليوبي لجنة تحكيم مسابقة الأفلام المصورة رقميا.

ويقيم المهرجان مسابقة مصرية للسينما الرقمية يشارك فيها خمسون فيلما كما يكرم كل من المخرج سمير سيف وكاتب السيناريو بشير الديك والفنانة زهرة العلا والفنان يحيى الفخراني إلى جانب الممثلة اللبنانية كارمن لبس ومهندس الديكور الإيطالي زفالدرو ديزيديري.

ويحتفي المهرجان هذه السنة بالذكرى المئوية الأولى لولادة الروائي المصري الحائز جائزة نوبل للآداب نجيب محفوظ بعرض فيلمي "السمان والخريف" و"ميرامار" المأخوذين عن روايتين له تحملان العنوان نفسه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة