أبيدال يتعافى بعد عملية زرع بالكبد   
الأربعاء 1433/5/20 هـ - الموافق 11/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 22:13 (مكة المكرمة)، 19:13 (غرينتش)
أبيدال (وسط) متابعا مباراة لبرشلونة في كرة اليد الشهر الماضي (الأوروبية)

يتعافى الدولي الفرنسي إيريك أبيدال مدافع برشلونة الإسباني من عملية زرع بالكبد خضع لها أمس الثلاثاء على مدى تسع ساعات بمستشفى في برشلونة بعد نحو سنة على خضوعه لجراحة إزالة ورم سرطاني، لم تحرمه من العودة إلى التألق سريعا مع البلاوغرانا.

وقال رئيس برشلونة ساندرو روسيل اليوم إن حالة أبيدال تتطور "بشكل جيد" معتبرا أن هذا التطور لو استمر "سيكون اليوم رائعا" مضيفا "أبيدال وابن عمه (المتبرع) يتعافيان بشكل جيد ولا يمكنني ذكر ما هو أكثر من هذه الكلمات لأن العائلة طلبت منا صراحة عدم ذكر ما هو أكثر منها".

وكشفت صحيفة موندو ديبورتيفو أن العملية الجراحية استغرقت تسع ساعات وبدأت في الثالثة من بعد ظهر أمس الثلاثاء حتى منتصف الليل، مشيرة إلى أن المتبرع خضع أولا لعملية جراحية ثم خضع المتلقي للجراحة.

وكان مدرب برشلونة جوسيب غوارديولا أهدى الفوز العريض على خيتافي برباعية نظيفة أمس إلى أبيدال وجيرار الذي تبرع له بقطعة من كبده لكي يقوم بإجراء العملية بأسرع وقت ممكن.

كان حاضرا
وفي المباراة التي بلغ عدد جماهيرها 76 ألفا على ملعب "كامب نو" وجه الأرجنتيني ليونيل ميسي ورفاقه تحية عاطفية للاعب الفرنسي (32 عاما) بالدقيقة 22 التي تحمل رقم اللاعب، كما انهمرت التمنيات بشفاء اللاعب على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم يتضح بعد الوقت الذي يحتاجه اللاعب للتعافي بعد خضوعه للجراحة، لكن من شبه المؤكد أنه سيغيب عن نهائيات كأس أمم أوروبا 2012 التي تنطلق يوم 8 يونيو/ حزيران المقبل، مما يشكل ضربة قوية لمدرب فرنسا لوران بلان الذي يعتمد على أبيدال بشكل أساسي في تشكيلة "الزرق".

وكان أبيدال، لاعب موناكو وليل وليون سابقا، خضع لجراحة لإزالة ورم سرطاني يوم 17 مارس/ آذار العام الماضي، لكنه عاد وساهم بقيادة فريقه لإحراز اللقب المحلي ودوري أبطال أوروبا على حساب مانشستر يونايتد الإنجليزي (3-1) ليحمل الكأس أولا في لفتة مؤثرة من قبل رفاقه.

وبقي اللاعب نفسه متحفظا عن الكلام فيما يتعلق بصحته، وقال في سبتمبر/ أيلول الماضي بتصريح مقتضب "هذا الورم أثر في.. الحياة قد تتغير بأي لحظة، أنا حاليا أتبع علاجا وأتناول الدواء يوميا ولا أدري كيف سيتجاوب جسدي مع هذه الأدوية، الأمور تسير بشكل جيد اليوم لكن غدا لا أدري".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة