محاكمة متهمين باستهداف صحيفة دانماركية   
السبت 1433/5/22 هـ - الموافق 14/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 1:46 (مكة المكرمة)، 22:46 (غرينتش)
الشرطة الدانماركية شددت الحراسة على مقر صحيفة يولاندز بوستن (الفرنسية)
مثل أربعة رجال أمام محكمة في الدانمارك الجمعة بعدما وجهت إليهم تهمة التآمر لشن هجوم على صحيفة دانماركية، أثارت غضب المسلمين بنشر رسوم مسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم عام 2005.

ونفى المتهمون الأربعة، وهم ثلاثة سويديين وتونسي، الاتهام بـ"الإرهاب" لكن أحدهم اعترف بحيازة أسلحة بشكل غير قانوني، وقال مدعون إن العقوبات قد تصل إلى السجن مدى الحياة في حالة إدانة المتهمين.

وكان الأربعة يعيشون في السويد عندما اعتقلوا في ديسمبر/ كانون الأول 2010 قبل ثلاثة أيام من تنفيذ الهجوم المزعوم.

وقالت شرطة أمن الدولة في الدانمارك إن الهجوم كان مقررا أن يكون مشابها لهجمات مومباي عام 2008 عندما قتل مسلحون 166 شخصا في هجوم منسق استمر ثلاثة أيام في مناطق حيوية بالمدينة بينها فندقان ومركز يهودي.

وأضافت الشرطة أن المتهمين الأربعة ينتمون إلى جماعة إسلامية مسلحة ولهم صلات بشبكات "إرهابية" دولية.

وكانت صحيفة يولاندز بوستن أول صحيفة تنشر نحو 12 رسما كاريكاتيريا مسيئا للرسول محمد صلى الله عليه وسلم، مما أثار احتجاجات ضد المصالح الدانماركية في الخارج وأعمال عنف في دول بالشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا قتل فيها 50 شخصا على الأقل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة