كلينتون تتطلع للتعويض أمام أوباما في فرجينيا الغربية   
الثلاثاء 1429/5/9 هـ - الموافق 13/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 2:23 (مكة المكرمة)، 23:23 (غرينتش)
هيلاري كلينتون تواصل السباق تحت وطأة تقدم منافسها وديون لحملتها (الفرنسية-أرشيف)

تسعى المترشحة الديمقراطية وعضوة مجلس الشيوخ الأميركي هيلاري كلينتون لتعويض تأخرها أما منافسها السناتور باراك أوباما في الانتخابات التمهيدية التي تجرى الثلاثاء بولاية فرجينيا الغربية، في إطار السباق للفوز بترشيح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية المقبلة.
 
وأظهر استطلاع للرأي نشرته الاثنين جامعة سوفولك بولاية ماساشوستس تقدم كلينتون على أوباما بفارق 36 نقطة في فرجينيا الغربية، بحصولها على 60% من الأصوات مقابل 24% لسناتور إلينوي.
 
كما أشار استطلاع آخر أجراه مركز لكسنغتون هيرالد ليدجر إلى تقدم كلينتون بولاية كنتاكي حيث يفترض أن تجري انتخابات تمهيدية للديمقراطي يوم 20 مايو/ أيار. وبين الاستطلاع أن كلينتون ستحصل على 58% من الأصوات بهذه الولاية مقابل 31% لأوباما.
 
لكن هذه الأرقام قد تخفي حقيقة قاسية بالنسبة إلى هيلاري كلينتون، فهي لم  تعد قادرة على تعويض تأخرها عن أوباما في عدد المندوبين.
 
وفاز أوباما حتى الآن وفق موقع ريل كلير بولتكس الإلكتروني المستقل  بـ1867 مندوبا مقابل 1698 لكلينتون، إذ يتعين على المترشح الحصول على إجمالي أصوات 2025 مندوبا للفوز بترشيح الديمقراطي.
 
ويبلغ عدد مندوبي فرجينيا الغربية 28 مندوبا سيتوزعون على أساس النسبية على المرشحين. كما أن هناك ست عمليات اقتراع تمهيدية ستجري بحلول الثالث من يونيو/ حزيران المقبل.
 
وإذا كان يرجح فوز كلينتون بولايات فرجينيا الغربية وكنتاكي وبورتوريكو، فيرجح فوز أوباما بولايات أوريغون ومونتانا وداكوتا الجنوبية.
  
وتواصل كلينتون خوض الانتخابات التمهيدية مع أوباما حتى النهاية تحت تقدم منافسها حتى الآن ووطأة ديون، إذ أعلن أبرز مخطط إستراتيجي في فريقها هاورد ولفنسون الأحد أن عضوة مجلس الشيوخ عن نيويورك مدينة بعشرين مليون دولار.
 
المندوبون الكبار
باراك أوباما يتقدم في عدد المندوبين الكبار(الأوروبية-أرشيف)
في سياق السباق للترشح ببطاقة الديمقراطي لانتخابات الرئاسة، تمكن أوباما من التقدم أو التعادل مع منافسته كلينتون في عدد المندوبين الكبار الذين سيلعبون دورا محوريا في اختيار مرشح الحزب للبيت الأبيض.
 
ومطلع العام الحالي كانت كلينتون تتقدم على أوباما بحوالي مائة مندوب كبير، لكن فرزا أجرته شبكة (سي إن إن) الإخبارية أظهر حصول أوباما على صوت 274 مندوبا كبيرا مقابل 273 صوتا لكلينتون.
 
ولا يزال هناك مائتا مندوب كبير لم يحسموا أمرهم، بعد بينما لم يتبق سوى عدد قليل من الانتخابات التمهيدية.
 
وأجرى موقع ريال كلير بولتكس الإلكتروني فرزا آخر لعدد المندوبين الكبار، أوضح فيه أن أوباما يتقدم على هيلاري بأربعة أصوات.
 
وكان أوباما حقق الثلاثاء الماضي فوزا بفارق 14 نقطة على كلينتون في
انتخابات ولاية كارولينا الشمالية، فيما خسر أمامها في ولاية إنديانا بفارق ضئيل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة