العراق ينفي حصوله على معدات عسكرية من روسيا   
الثلاثاء 1424/1/23 هـ - الموافق 25/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد سعيد الصحاف في مؤتمر صحفي

نفى وزير الإعلام العراقي محمد سعيد الصحاف اليوم حصول العراق على معدات عسكرية روسية أو جود خبراء روس على أراضيه.

وقال الصحاف في مؤتمر صحفي ببغداد إن الأنباء الأميركية في هذا الشأن مجرد "أكاذيب"، وأكد أن روسيا لم تقدم للعراق شيئا وأن بغداد لم تطلب من روسيا المساعدة.

وكانت الولايات المتحدة ذكرت أن شركات روسية باعت العراق صواريخ وأجهزة إلكترونية متطورة مضادة للطيران ونظارات للرؤية الليلية منتهكة بذلك الحظر الذي تفرضه الأمم المتحدة على بيع أسلحة إلى العراق.

كما أعربت عن اعتقادها بأن فنيين روسا يساعدون العراق على تشويش بث إشارات عبر الأقمار الاصطناعية التي تعتبر أساسية لتوجيه القنابل والطائرات الأميركية والبريطانية.

يذكر أن الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية ألكسندر ياكافينكو نفى للجزيرة وجود فنيين روس يساعدون العراق في الحرب الدائرة هناك، كما نفى المعلومات التي تحدثت عن قيام شركات روسية ببيع أسلحة متطورة محظورة إلى العراق.

وقال ياكافينكو إن هذه المعلومات عارية عن الصحة وإن روسيا تلتزم بكافة القرارات الدولية التي تحظر بيع السلاح إلى العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة