رفض مسلسلات إيرانية تجسد الأنبياء   
الجمعة 1431/9/3 هـ - الموافق 13/8/2010 م (آخر تحديث) الساعة 7:19 (مكة المكرمة)، 4:19 (غرينتش)

طلب محامون تونسيون من مفتي تونس الشيخ عثمان بطيخ التدخل العاجل لإيقاف بث قنوات تونسية مسلسلات دينية من إنتاج إيران تجسد أنبياء، بينما أعلنت قناتا المنار و"أن بي أن" وقف عرض مسلسل "السيد المسيح" بعد اعتراضات من المسيحيين بلبنان.
 
وقال المحامون التونسيون في رسالة إلى المفتي إن الغرض من طلب تدخله هو وضع حد لما وصفوه بالانتهاك الخطير لمقام الأنبياء، خلافا للمتعارف عليه في تصوير الأنبياء، ولصون ركن من أركان الإيمان، حسب قولهم.
 
وتبث المسلسلات المعنية، وهي "يوسف الصديق" و"السيد المسيح" و"مريم العذراء" على قناتين خاصتين، وهما "حنبعل" و"نسمة تِي فِي" التونسيتين في شهر رمضان، وقد بث بعضها على قنوات عربية سابقا.
 
وكان مالك قناة "حنبعل" التلفزيونية التونسي العربي نصرة، أشار في وقت سابق إلى أن المسلسلات تتوفر فيها أعلى درجات المعايير الفنية والدقة التاريخية، كما أنه تم التثبت من كل الجوانب الدينية عبر استشارة أهل الذكر، بما في ذلك المجمع الإسلامي في البحرين، حسب قوله.
 
توقف بلبنان
في الأثناء أعلنت قناة "المنار" التابعة لحزب الله اللبناني وقناة "أن بي أن" وقف بث مسلسل "السيد المسيح" الذي يصور حياة عيسى بن مريم عليه السلام بعد اعتراضات من المسيحيين.
 
وقال بيان مشترك للقناتين إن قرار وقف العرض يأتي "مراعاة لبعض الخصوصيات وللحيلولة دون أي محاولات لتوظيف المسألة سلبيا".
 
وكان راعي أبرشية جبيل للموارنة في لبنان المطران بشارة الراعي قد طالب بوقف عرض مسلسل "السيد المسيح" لأن "الأحداث الواردة في المسلسل فيها تحريف في المعتقد المسيحي" معتبرا أن "البرنامج يقوض كل أسس الدين ويخلق فتنة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة