الفيفا ينقل مونديال الشباب لليابان إذا قامت الحرب   
الجمعة 1423/11/15 هـ - الموافق 17/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
لقطة من مباراة الإمارات وفيتنام في كأس آسيا للشباب الأخيرة في الدوحة

طلب الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" مساء أمس الخميس من اليابان استضافة كأس العالم للشباب (تحت سن 20 عاما) والمقرر إقامتها في الإمارات بين 25 مارس/ آذار إلى 16 أبريل/ نيسان المقبلين في حال وقوع حرب على العراق.

وقال متحدث باسم الفيفا إن "هذا الإجراء عادي بالنسبة للاتحاد الدولي بأن يكون لديه بلد احتياطي في حال حدوث مشكلة جيوسياسية كبيرة في البلد المنظم أو المنطقة القريبة منه".

وأضاف المتحدث أن "اليابان هي البلد الوحيد الذي تم الاتصال به وهو بصدد دراسة طلبنا", مشيرا في الوقت نفسه إلى أن سحب القرعة سيجري كما هو مقرر يوم 29 يناير/ كانون الثاني الحالي في أبو ظبي. يذكر أن منتخب اليابان الذي استضافت بلاده مع كوريا الجنوبية مونديال 2002, هو أحد المشاركين في كأس العالم للشباب.

وكان الأمين العام للاتحاد الياباني لكرة القدم تاكيو هيراتا فأكد في وقت سابق أن كأس العالم للشباب قد تنقل إلى اليابان إذا اندلعت الحرب في العراق، وأن الاتحاد الدولي طلب من بلاده أن تفكر في هذا الاحتمال قائلا "ليس واضحا إذا كانت اليابان وحدها أبلغت بذلك.. سنتولى المهمة إذا كانت اليابان هي الوحيدة".

وسبق لنائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس لجنة كأس العالم للشباب في الفيفا الترينيدادي جاك وارنر أن أكد أثناء جولة له الأسبوع الماضي لتفقد المنشآت الإماراتية على رأس وفد من الفيفا أن البطولة ستؤجل لكنها لن تلغى إذا تعرض العراق لضربة عسكرية في نفس التوقيت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة