الجزيرة العربية أول قناة غير إنجليزية على فريفيو   
الجمعة 1435/3/16 هـ - الموافق 17/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:35 (مكة المكرمة)، 22:35 (غرينتش)



دشنت قناة الجزيرة العربية بثها على شبكة "فريفيو" البريطانية لتصبح أول قناة غير ناطقة بالإنجليزية تقدم خدماتها الإعلامية في هذه الشبكة، التي تعتبر الأوسع انتشارا في بريطانيا وتقدم خدمات البث الأرضي المجاني لملايين المشاهدين عبر أنحاء البلاد.

وسيتسنى بهذا البث للناطقين بالعربية في بريطانيا مشاهدة قناة الجزيرة العربية التي تعتبر أكثر القنوات مشاهدة في المنطقة العربية، وستبث على القناة رقم 84.

ومن المتوقع أن يصل بث الجزيرة العربية في يونيو/حزيران القادم إلى 3.2 ملايين منزل من مشتركي فريفيو، مما يرفع عدد المنازل التي يصل إليها بث الجزيرة في بريطانيا إلى ستة ملايين.

وكانت قناة الجزيرة الناطقة باللغة الإنجليزية ببثها العادي والبث العالي الدقة (أتش دي) قد دخلت شبكة فريفيو في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقال المدير العام لشبكة الجزيرة بالإنابة الدكتور مصطفى سواق "كقناة عربية رئيسية تعرض كافة ألوان الطيف في تناولها للقضايا الراهنة، نحن سعداء لإتاحة الفرصة لنا للوصول إلى المزيد من مشاهدينا في بريطانيا عبر فريفيو".

وأضاف "نعتقد أن هناك طلبا متزايدا من الناطقين بالعربية في بريطانيا لخدمة إخبارية تقدم أخبارا وتحليلات تتسم بالعمق، وهو ما عودنا عليه مشاهدينا خلال الأعوام الـ17 الماضية. لقد ضاعف انضمام قناة الجزيرة العربية لشبكة فريفيو عدد الذين يستقبلون بثنا في بريطانيا، وهو خطوة مهمة في حضورنا الدولي".

من جهته، قال مدير التسويق والاتصالات في فريفيو غاي نورث معلقا على انضمام قناة الجزيرة العربية للشبكة "إن إضافة الجزيرة العربية يوسع من نطاق التغطيات الإخبارية المتوفرة على فريفيو، ويجلب لمشاهدينا المزيد من المحتوى الإخباري المجاني".

يذكر أن قناة الجزيرة العربية ومنذ بداية بثها عام 1996 تصدرت المشهد الإعلامي العربي وأصبحت أكثر القنوات العربية الإخبارية شعبية ومشاهدة، وذلك بفضل مهنيتها في التعاطي مع الحدث والغوص في تفاصيله وتقديم تحليلات تثري معرفة المشاهدين بقضايا الأمة العربية والإسلامية والقضايا الدولية.

كما أن الحضور اللافت للجزيرة في الأحداث الجسام وسرعة نقلها للخبر جعلتها في صدارة القنوات التي يبحث عنها المشاهدون لمعرفة آخر التطورات، مثلما حدث في تغطيتها للانتفاضة الفلسطينية عام 2000 وحربي أفغانستان والعراق عامي 2001 و2003 على التوالي، والحرب الإسرائيلية على لبنان عام 2006 والحرب الإسرائيلية على غزة في 2009 انتهاء بتغطيتها الواسعة لأحداث الربيع العربي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة