مجلس لإسناد الدولة بتعز وتكتل قبلي لدعم الشرعية   
الخميس 19/6/1436 هـ - الموافق 9/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:02 (مكة المكرمة)، 6:02 (غرينتش)

أعلن في مدينة تعز جنوب اليمن عن تشكيل مجلس إسناد الدولة وحماية السلم برئاسة الشيخ حمود سعيد المخلافي بهدف مجابهة ما وصفها بالأخطار التي تحيط بالوطن، والحفاظ على ما تبقى من بنيان الدولة وحماية المدينة.

من جهة أخرى، قال بيان صادر عن حلف قبائل وأبناء الحجرية في محافظة تعز إن القبائل تعلن عن دعمها للشرعية ممثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي الذي اضطر لمغادرة البلاد أمام سعي مقاتلي جماعة الحوثي للسيطرة على مدينة عدن (جنوب) التي لجأ إليها فارا من العاصمة صنعاء.

كما أعلنت القبائل عن دعمها لعملية عاصفة الحزم التي تقودها السعودية وتهدف لوقف تمدد الحوثيين بالبلاد بعد أن سيطروا يوم 21 سبتمبر/أيلول الماضي على صنعاء، وبعد ذلك على مدن ومناطق أخرى في البلاد.

ودعت القبائل إلى تحرك شعبي لحماية مناطقها من اجتياح الحوثيين، وإلى قطع الطريق الذي يمر من تعز إلى مدينة عدن لمنع أي تعزيزات للحوثيين. وقال البيان إن القبائل تقف صفا واحدا لردع مليشيات الحوثي.

وشهدت مدينة تعز أمس مسيرة مؤيدة لعملية عاصفة الحزم ردد المشاركون فيها شعارات تندد بممارسات مليشيا الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح, خصوصا ما وُصف بالعدوان الحوثي على محافظة عدن.

وتعهد المتظاهرون باستمرار حراكهم الشعبي الرافض لوجود المليشيات الحوثية، حتى إخراجها من المحافظات التي تسيطر عليها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة