إنجلترا تدعو لتأجيل انتخابات الفيفا   
الثلاثاء 1432/6/29 هـ - الموافق 31/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 14:20 (مكة المكرمة)، 11:20 (غرينتش)

الفيفا بات محط الأنظار بعد التطورات المتلاحقة التي شهدها في الأيام الماضية (الفرنسية)

طالب الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم اليوم الثلاثاء بتأجيل انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) من أجل "منح الوقت لمرشح آخر" لمواجهة الرئيس الحالي السويسري جوزيف بلاتر.

كما حث الاتحاد الإنجليزي الاتحادات الوطنية الأخرى على مساندة دعوته لتأجيل جلسة التصويت المقررة غدا والتي سيدخلها بلاتر مرشحا وحيدا دون منافس، وذلك لمنح الفرصة لمرشح آخر كفء للتنافس على هذا المنصب.

وقال رئيس الاتحاد الإنجليزي ديفد برنشتين إن الأحداث التي شهدتها الأيام الأخيرة "عززت" القرار الذي كان اتخذه الاتحاد يوم 19 مايو/أيار الجاري بالامتناع عن التصويت خلال انتخابات رئاسة الفيفا.

وكان رئيس الاتحاد الآسيوي للعبة القطري محمد بن همام قد أعلن انسحابه من المنافسة على خلفية مزاعم فساد يجري التحقيق بشأنها حاليا.

غضب آسيوي
في الأثناء نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤول بالاتحاد الآسيوي أن ممثلين لعدة اتحادات آسيوية غادروا مدينة زيوريخ السويسرية حيث مقر الفيفا وعادوا إلى بلدانهم تعبيرا عن الغضب إزاء قرار إيقاف رئيس الاتحاد محمد بن همام.

واستغرب المسؤول إيقاف بن همام ومعه رئيس اتحاد الكونكاكاف في مقابل تبرئة ساحة بلاتر.

من جانبه اعتبر غانيش تابا نائب رئيس الاتحاد الآسيوي أن بن همام تم إبعاده "لأسباب سياسية"، وقال إن "شعوري الشخصي بأنه كان يشكل قلقا لهم وبالتالي تخلصوا منه، إنها السياسة".

يأتي ذلك في وقت انضمت فيه أستراليا لقائمة منتقدي الفيفا في الفترة الأخيرة حيث قال وزير الرياضة إن بلاده تتابع التحقيقات الجارية حاليا، في حين دعا النائب بالبرلمان نيك زينوفون الفيفا إلى تعويض بلاده عن نحو 50 مليون دولار أنفقتها في حملتها لحشد التأييد من أجل الفوز بحق استضافة مونديال 2022 والذي فازت به قطر.
 
من جانبه، نفى بلاتر وجود أزمة داخل الفيفا، لكنه تحدث عن وجود "بعض الصعاب"، مؤكدا أن الاتحاد الدولي يمكنه حلها داخليا، ومشددا في الوقت نفسه على أنه لا توجد مشاكل تتعلق بعملية منح حقوق استضافة نهائيات كأس العالم 2018 و2022 إلى روسيا وقطر على الترتيب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة