مبعوث الأمم المتحدة يلتقي زعيمة المعارضة بميانمار   
الخميس 12/9/1424 هـ - الموافق 6/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طفل يحمل صورة أونغ سان سوكي (أرشيف)
عقد مبعوث الأمم المتحدة لحقوق الإنسان باولو سيرجيو بينهيرو اجتماعا يوم الخميس مع زعيمة المعارضة الميانمارية أونغ سان سوكي.

وهو ثاني مسؤول بالأمم المتحدة يزور سوكي الحاصلة على جائزة نوبل للسلام عام 1991 منذ أن نقلت إلى منزلها ووضعت تحت الإقامة الجبرية في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وكان آخر اتصال أجرته سوكي مع العالم الخارجي في أوائل أكتوبر/ تشرين الأول الماضي عندما أخفق رازالي إسماعيل مبعوث الأمم المتحدة الخاص بميانمار في إقناع زعماء الحكم العسكري بإطلاق سراح سوكي.

وتقول السلطات الحكومية إن سوكي احتجزت بهدف حمايتها عقب اشتباك دموي وقع بين أنصارها ومؤيدي الحكومة أثناء توجهها إلى منطقة قريبة من مدينة ماندالاي الواقعة شمال العاصمة يانغون.

واجتمع بينهيرو في وقت سابق مع ثلاثة من كبار أعضاء الرابطة القومية من أجل الديمقراطية التي تتزعمها سوكي وهم جميعا يخضعون للإقامة الجبرية في العاصمة.

ولم يكشف بينهيرو الذي وصل إلى ميانمار يوم السبت الماضي الكثير عن نتائج اجتماعاته مع قادة المجلس العسكري الحاكم مشيرا إلى أن المباحثات كانت صريحة وبناءة.

يذكر أن الجيش البورمي حكم البلاد تحت أشكال مختلفة منذ عام 1962 وتجاهل الفوز الذي حققته الرابطة القومية من أجل الديمقراطية في انتخابات 1990.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة