مقتل أميركيين قرب بغداد وعمليات دهم بتكريت   
الأحد 1424/7/26 هـ - الموافق 21/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود أميركيون يداهمون منزلا بمدينة تكريت (رويترز)

أعلن متحدث باسم الجيش الأميركي في العراق اليوم أن جنديين أميركيين قتلا في هجوم بقذائف الهاون على سجن أبو غريب غرب بغداد أمس السبت. وأضاف أن 13 جنديا أصيبوا في الهجوم, دون أن يصاب أي من معتقلين في السجن.

وفي ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد شنت قوات الاحتلال سلسلة مداهمات لمنازل تشتبه في أنها لأنصار الرئيس العراقي السابق صدام حسين في مسقط رأسه تكريت. وتقول قوات الاحتلال إنها تبحث في هذه المنطقة عن مسلحين ومخابئ أسلحة تستخدم في الهجمات اليومية ضدها في تكريت والمنطقة المحيطة بها. لكنها لم تعثر على شيء.

وأفاد مراسل الجزيرة في تكريت بأن قوات الاحتلال اعتقلت نحو 60 شخصا من أهالي قرية البوعجيل الواقعة شرق المدينة بتهمة قيام مسلحين منها بمهاجمة دورية أميركية. واتهم أهالي القرية الجنود الأميركيين بمصادرة ما بحوزتهم من أموال وقطع سلاح خفيف أثناء محاصرتهم المتواصلة للقرية مدة 20 ساعة.

كما رحّلت القوات الأميركية في العراق أكثر من 25 عائلة عراقية عن أحد مجمعات حزب البعث في منطقة الأعظمية شمال بغداد وذلك ضمن حملتها لاستعادة الأبنية الحكومية التي لجأ إليها الكثيرون بعد سقوط النظام العراقي السابق.

وقامت القوات الأميركية بتجريف مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في منطقة الضلوعية بحجة إيوائها عناصر من المقاومة العراقية.

اتهام بالتحريض
علاوي يتوعد بإجراءات ضد الجزيرة (الجزيرة)
وفي إطار تداعيات محاولة اغتيال عقيلة الهاشمي عضو مجلس الحكم الانتقالي، اتهم إيلاد علاوي عضو المجلس فضائيتين عربيتين من بينهما "الجزيرة" بالتحريض على "تصفية" أعضاء المجلس ملوحا "بإجراءات" ضد هذه القنوات.

وأكد علاوي رئيس حركة الوفاق الوطني في بيان له أن ما تبثه بعض الفضائيات العربية من صور ملثمين قتلة يحرضون على تصفية أعضاء مجلس الحكم يشجع على ما وصفه بالأعمال الإرهابية التي كان آخرها محاولة اغتيال عقيلة الهاشمي.

وذكرت بعض وسائل الإعلام العراقية نقلا عن مصادر في حركة الوفاق الوطني أن مجلس الحكم بصدد اتخاذ إجراءات ضد هذه القنوات ووضع حد "لدورها التخريبي وتحريضها على الإرهاب" على حد وصفه.

وأفاد ناطق باسم قوات الاحتلال اليوم الأحد بأن عقيلة الهاشمي "في حالة حرجة لكنها مستقرة" بعدما أجريت لها جراحة ثانية ليلا وأنها حاليا "في العناية الفائقة".

وكانت عقيلة الهاشمي تعرضت لمحاولة اغتيال قرب منزلها أمس السبت وأصيبت برصاصتين في المعدة كما أصيبت في كتفها وقدمها. وكان مصدر مسؤول بوزارة الخارجية العراقية أفاد بأن عقيلة ستنقل قريبا للعلاج خارج العراق.

إدانة
وقد ندد الحاكم الأميركي للعراق بول بريمر بالحادث ووصفه بـ "العمل الجبان الذي لن يعيق إعادة إعمار العراق".

الهاشمي مع بعض أعضاء المجلس الانتقالي وأنان (الفرنسية)
كما ندد بالهجوم الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان أمس السبت قائلا إن ذلك يظهر أن الأمن ما زال مصدر قلق في العراق وأن العنف يؤخر إعادة السيادة لهذا البلد على حد قوله.

واتهم ممثلون عن مجلس الحكم الانتقالي في العراق يقومون بزيارة الولايات المتحدة من سموهم متطرفين أجانب بالوقوف وراء الهجوم على عقيلة الهاشمي.

وقالت شنكول شابوك العضو بمجلس الحكم إنها تعتقد "أن مجموعة أجنبية نفذت هذا الهجوم ولم ينفذه عراقيون, إنهم أجانب يريدون زرع الفوضى" في العراق. وأضافت أن هذا الهجوم لن يوقف عمل المجلس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة