الهند تنفي عرض هدنة على المقاتلين الكشميريين   
السبت 4/9/1423 هـ - الموافق 9/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال وزير الدفاع الهندي جورج فرنانديز إنه لا توجد خطط بشأن وقف إطلاق النار مع المقاتلين الكشميريين أثناء شهر رمضان، كما وردت بذلك تقارير صحفية.

وأبلغ فرنانديز الصحفيين أثناء جولة له بولاية آسام شمال شرقي الهند أن بلاده لم تقدم خطط للهدنة إلى المقاتلين الكشميريين خلال شهر رمضان.

في السياق نفسه قال مسؤول كبير بالجيش الهندي إنه تم إيقاف عمليات التفتيش التي تتم للمواطنين في ولاية جامو وكشمير الواقعة تحت سيطرة الهند.

وأضاف المسؤول العسكري الهندي أنه تم تخفيف حظر التجول المفروض على الولاية منذ بداية عقد التسعينات من القرن الماضي أثناء المساء للسماح بالمواطنين بأداء الصلاة.

وأعلن رئيس أركان القوات المسلحة الهندية أمس تراجع الهجمات التي يشنها المقاتلون الكشميريون على ولاية جامو وكشمير, بواقع أكثر من النصف هذا العام.

وكان مفتي محمد سعيد رئيس ولاية جامو وكشمير قد قال الأسبوع الماضي عقب توليه منصبه إنه سيبدأ في الحوار غير المشروط مع الجماعات المسلحة الكشميرية.

وذكرت بعض وسائل إعلام هندية مؤخرا أن الحكومة الهندية ستقوم بأكثر من ذلك ووقف هجماتها ضد المقاتلين.

يشار إلى أن الحكومة الهندية أعلنت في شهر رمضان قبل الماضي هدنة من جانب واحد.     

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة