ملك البحرين يعين مجلس شورى يضم يهوديا ومسيحية   
السبت 1423/9/11 هـ - الموافق 16/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حمد بن عيسى آل خليفة
أصدر ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة مساء اليوم أمرا بتعيين رئيس وأعضاء مجلس الشورى الذي يتألف من أربعين عضوا.

وسيحتل ثلاثة من أفراد العائلة المالكة مقاعد في هذا المجلس إضافة إلى رجال أعمال وأصحاب مؤسسات ومصرفيين وصحفي واحد. وبين أعضاء المجلس الأربعين ممثلون للشيعة والسنة, إضافة إلى يهودي ومسيحية بحرينيين كانا عضوين بمجلس الشورى السابق بالإضافة إلى خمس نساء أخريات.

وسيكون لمجلس الشورى صلاحيات تشريعية مساوية لمجلس منتخب مكون من 40 عضوا كلهم من الرجال, انتخب الشهر الماضي كجزء من إصلاحات سياسية واقتصادية في البحرين.

بحرينيون يصوتون في أحد مراكز الاقتراع في الجولة الثانية من الانتخابات النيابية (أرشيف)
وتم تعيين وزير الصحة بالحكومة السابقة فيصل الموسوي رئيسا للمجلس, ومن بين النساء العضوات أليس سمعان وهي مسيحية وإعلامية مخضرمة كانت عضوا بمجلس الشورى السابق. واليهودي الوحيد العضو في المجلس هو رجل الأعمال إبراهيم نونو.
ويشكل المسيحيون واليهود في البحرين أقليات صغيرة تتحدر من أصول معظم أفرادها من العراق وإيران بالدرجة الأولى. وكان هؤلاء ممثلين أيضا في أول مجلس بلدي أنشئ بالبحرين عام 1920, جنبا إلى جنب مع ممثلين عن المواطنين البحرينيين من السنة والشيعة وممثلين عن المسلمين الهنود والهندوس كذلك حيث كان التمثيل في المجلس البلدي يتم على أساس طائفي.

ومع إعلان تشكيل مجلس الشورى, يكون اكتمل عقد البرلمان البحريني بمجلسيه بعد انتخاب مجلس النواب. ومن المقرر أن يبدأ أعماله في ديسمبر/كانون الأول المقبل, مما يمثل عودة الحياة البرلمانية المعلقة منذ 1975 إثر حل البرلمان بعد سنتين على تشكيله بسبب معارضته لعمل الحكومة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة