الحوثيون يستهدفون عدن وتعز والضالع والمقاومة تهاجم بمأرب   
الأحد 4/9/1436 هـ - الموافق 21/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 3:18 (مكة المكرمة)، 0:18 (غرينتش)

شن مسلحو الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح عدة هجمات استهدفت أحياء مدنية في كل من الضالع وعدن وتعز بجنوب البلاد، في حين شنت المقاومة الشعبية هجوما على الحوثيين وحلفائهم في مأرب (شرق صنعاء) وخلفت قتلى بصفوفهم.

ففي الضالع (جنوب اليمن) قتل مدنيان وجرح 15 آخرون بينهم نساء وأطفال في قصف للحوثيين على أحياء مدنية بالمنطقة.

كما تصدّت المقاومة الشعبية في الضالع لهجوم كبير شنته مليشيا الحوثي وقوات صالح التي حاولت التوغل إلى المدينة من جبهتي العقلة ولكمة شعوب، وسقط قتلى من المسلحين الحوثيين.

وقصف الحوثيون وقوات صالح أحياء عدة في مدينة عدن (جنوب البلاد). وقالت مصادر محلية للجزيرة إن القصف بصواريخ الكاتيوشا وقذائف الهاون استهدف أحياء عبد القوي والبساتين في عدن، كما طال القصف مناطق بينها المنصورة والشيخ عثمان.

وأفادت المصادر نفسها بوقوع اشتباكات بين الحوثيين وأفراد المقاومة الشعبية الذين يحاولون التقدم نحو مواقع الحوثيين ومحاصرتهم.

أما في تعز (جنوب اليمن) فقد قصف مسلحو الحوثي وصالح مسجد الأشرفية ودمروا أجزاء منه.

وكان فريق إيطالي قد رمم المسجد المذكور قبل عدة أشهر، بإشرافٍ من معهد (فينيو) للتراث.

video

هجوم للمقاومة
وفي وقت سابق السبت قالت مصادر للجزيرة إن 17 من أفراد مليشيا الحوثي وقوات صالح قتلوا في هجوم شنته المقاومة الشعبية بمنطقة مجزر في محافظة مأرب (شرق صنعاء)، بينما أصيب ثلاثة من أفرد المقاومة بجروح. 

وأحرقت المقاومة الشعبية دبابة تابعة للحوثيين واستولت على عربة عسكرية أثناء محاولة قام بها الحوثيون وقوات صالح للتقدم باتجاه مناطق تابعة للمقاومة.

أما في العاصمة صنعاء فقد أفادت مصادر للجزيرة بأن سيارة ملغمة انفجرت أمام مسجد في منطقة السائلة في صنعاء القديمة.

وأوضحت مصادر تابعة لجماعة الحوثي التي يسيطر مسلحوها على العاصمة أن السيارة الملغمة استهدفت مسجد "قبة المهدي"، وقالت إن الانفجار أسفر عن مقتل شخصين وإصابة ستة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة