اليابان تحتج على اقتراب غواصة أميركية منها دون استئذان   
الثلاثاء 1429/11/14 هـ - الموافق 11/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:55 (مكة المكرمة)، 22:55 (غرينتش)

يابانيون يحتجون على اقتراب حاملة الطائرات جورج واشنطن من موانئهم في وقت سابق (الفرنسية-أرشيف)

احتجت اليابان رسميا لدى الولايات المتحدة الاثنين بعد أن اقتربت غواصة أميركية تعمل بالطاقة النووية من جزيرة أوكيناوا الجنوبية من دون الإخطار اللازم بذلك وفقا لاتفاق بين البلدين.

وقال المتحدث باسم الخارجية اليابانية ياسوهيسا كاوامورا إن حكومته طلبت من الولايات المتحدة منع تكرار مثل هذا الحادث الذي وقع بعد يوم من مقتل 20 شخصا في حادث على متن غواصة نووية روسية في المحيط الهادي.

وأشار كاوامورا إلى أن "الحكومة اليابانية تأسف لزيارة بروافايدانس من دون إخطار مسبق"، موضحا أن "الولايات المتحدة ملزمة بأن تخطر حكومتنا على الأقل قبل 24 ساعة من زيارة غواصاتها النووية موانئنا".

وتثير المراكب البحرية التي تعمل بالطاقة النووية جدلا في اليابان، وهي الدولة الوحيدة التي تعرضت لهجمات بقنابل نووية.

مخاوف
وتحاول واشنطن تبديد المخاوف من وضع حاملة طائرة تعمل بالطاقة النووية في ميناء قريب من طوكيو.

وغذى تلك المخاوف حريق شب على متن تلك الحاملة، واسمها جورج واشنطن، قبل وصولها اليابان في سبتمبر/أيلول الماضي وورد أنباء في أغسطس/آب السابق بأن غواصة نووية تعمل بالطاقة النووية تسربت منها إشعاعات أدت لإيقاف العمل في ثلاثة مرافئ يابانية.

وخرج العديد من اليابانيين في مظاهرات واحتجاجات ضد أنشطة السفن الأميركية في موانئ بلادهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة