مقتل ثلاثة مسلحين وجرح ستة جنود فلبينيين   
الأحد 1424/6/13 هـ - الموافق 10/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
قوات فلبينية تقوم بالمراقبة بين أحراش إقليم لاناو ديلنورتي (رويترز)

أعلن الجيش الفلبيني اليوم أنه قتل ثلاثة مسلحين في منطقة جبلية قريبة من مدينة سلطان ناجا ديمبورو في إقليم لاناو ديلنورتي جنوبي الفلبين.

وقال بيان الجيش إن هؤلاء كانوا يقومون بحماية عضو الجماعة الإسلامية فتح الرحمن الغوزي الذي هرب من سجن مانيلا.

وقال قائد فرقة المشاة في المنطقة -قائد العملية العسكرية- الجنرال تريفونيو سالازار إنه استعان بغطاء جوي للمروحيات العسكرية لمساعدة القوات البرية في العملية. وأكد أن ستة من العسكريين جرحوا في العملية. وأضاف أنه ليس من الواضح معرفة إلى أي جهة ينتمي هؤلاء المسلحون.

وكان الجيش الفلبيني أعلن في وقت سابق أنه قتل فلبينيا هرب من المقر الرئيسي للشرطة مع الغوزي عضو الجماعة الإسلامية بجنوب شرق آسيا.

وقال متحدث باسم القوات المسلحة إنه لم يظهر أي أثر للغوزي وهو إندونيسي تربط السلطات بينه وبين هجمات فعلية أو مزمعة على عدة أهداف في المنطقة تقوم بها الجماعة الإسلامية. وكانت الحكومة الفلبينية أكدت أنها تعتقد أن الغوزي لايزال في الفلبين.

يشار إلى أن الغوزي كان قد هرب يوم 14 يوليو/تموز من السجن بمساعدة الشرطة التي كانت تقوم بحراسته بعدما سجن بتهمة حيازة متفجرات وتزوير وثائق وشكل ذلك إحراجا كبيرا للحكومة. وقد أعلنت الأجهزة الأمنية في جنوب شرق آسيا حالة استنفار كبرى بحثا عن الغوزي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة