بريطانيا تتطفل على غرف النوم   
الاثنين 1430/11/7 هـ - الموافق 26/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 18:24 (مكة المكرمة)، 15:24 (غرينتش)

الحكومة البريطانية متهمة بالتطفل على غرف النوم والزائرين في الليل (رويرتز)

تواجه الحكومة البريطانية اتهامات بتطفلها على غرف نوم البريطانيين بعد أن أعدت نموذجا لإجراء الإحصاء (التعداد السكاني) عام 2011 يطرح أسئلة غاية في الخصوصية.

ونقلت صحيفة ذي غارديان تعليق المحافظين على مسودة النموذج بقولهم إنها تطرح أسئلة حول عدد غرف النوم في المنزل وتطالب بتفاصيل دقيقة عن الزائرين بعد منتصف الليل.

وبينما طلب إحصاء 2001 عدد غرف النوم وأسماء وعناوين الزائرين في الليل فقط، فإن إحصاء 2011 يسأل عن عدد الغرف المخصصة للاستخدام كغرف نوم، وعناوين الزائرين التفصيلية مثل الاسم الأول والأخير والجنس وتاريخ الميلاد ومدى صلتهم بالأسرة والعنوان الدائم لهم.

الوزير في حكومة الظل نيك هيرد قال "إن الإحصاء المتطفل من شأنه أن يؤدي إلى تآكل الدعم العام ويفضي إلى دراسة مسحية غير دقيقة".

وقال "إن امتلاك الحكومة صلاحيات قانونية لطرح مثل هذه الأسئلة لا يمنحها الحق في السؤال عن أي شيء تريده" مشيرا إلى أن التطفل على غرف النوم مؤشر آخر على عدم احترام حكومة العمال لخصوصية المواطنين الملتزمين بالقانون.

ويحتوي إحصاء 2011 على أسئلة أكثر تفصيلا حول الهوية العرقية من إحصاء 2001 الذي طرح قسم "الأبيض" ثلاثة اختيارات: بريطاني وأيرلندي أو أي خلفية بيضاء.

فهناك أربعة اختيارات في إحصاء 2011 حول الخلفية البيضاء: الأول بريطاني من أصل إنجليزي أو ويلزي أو أسكتلندي أو أيرلندي شمالي، والثاني أيرلندي أو رحال أيرلندي، والثالث غجري، والرابع أي خلفية بيضاء أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة