طباع براون تثير جدلا في بريطانيا   
الأربعاء 1431/3/11 هـ - الموافق 24/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 17:23 (مكة المكرمة)، 14:23 (غرينتش)

بروان متهم بأنه مزاجي وسريع الغضب   (رويترز-أرشيف)
دعا زعيم حزب المحافظين في بريطانيا ديفد كاميرون إلى إجراء تحقيق في مزاعم إساءة معاملة رئيس الوزراء غوردون براون لموظفين في مكتبه في مقر الحكومة، وهي المزاعم التي أثارت جدلا واسعا في بريطانيا.

وجاءت هذه الدعوة بعد أن أعلنت رئيسة منظمة الدفاع عن الأشخاص الذين يتعرضون لسوء المعاملة أن منظمتها تلقت شكاوى من موظفين بمكتب رئاسة الوزراء من سوء في المعاملة.

كما كشف كتاب جديد للصحفي السياسي أندرو راونسلي تحت عنوان "نهاية الحزب" أن براون قد يواجه تحقيقات في مزاعم سلوك طائش في مقر إقامته الرسمي في 10 داونينغ ستريت.

وقد صور صاحب الكتاب الجديد براون كرجل شديد الغضب والتعسف في معالمة الموظفين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة