اعتقال ممول للقاعدة   
الأحد 1430/6/21 هـ - الموافق 14/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 18:16 (مكة المكرمة)، 15:16 (غرينتش)
اثنان من الذين يتهمهم اليمن بالانتماء للقاعدة عقب إلقاء القبض عليهما (رويترز-أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع اليمنية اعتقال ممول عمليات تنظيم القاعدة في اليمن والمملكة العربية السعودية.
 
وقالت الوزارة في بيان على موقعها الإلكتروني إنه جرى اعتقال المواطن السعودي حسان حسين بن علوان، وهو واحد من أخطر الأعضاء في القاعدة.
 
يذكر أن تنظيمي القاعدة في السعودية واليمن أعلنا في يناير/كانون الثاني الماضي اندماجهما في تنظيم ما يسمى بالقاعدة في شبه الجزيرة العربية بزعامة اليمني ناصر الوحشي.
 
وكانت القاعدة تبنت العديد من الهجمات التي استهدفت أجانب في اليمن خلال السنوات الماضية الأخيرة.
 
وذكرت نيويورك تايمز مؤخرا أن أعضاء في القاعدة ومسلحين آخرين قد انتقلوا من باكستان إلى الصومال واليمن لزيادة الضغوط على القوات الأميركية، وهي الأنباء التي نفاها مسؤول يمني وأكد أن بلاده ليست أرضي آمنة لأعضاء القاعدة.
 
معتقلو غوانتانامو
وفي تطور آخر نفت وزارة الخارجية اليمنية تقارير تحدثت عن نقل معتقلين يمنيين موجودين في معتقل غوانتانامو إلى مراكز إعادة إصلاح وتأهيل في المملكة السعودية.
 
وقالت الوزارة في بيان إن الحكومة اليمنية لا تزال تناقش مع السلطات السعودية مسألة نقل نحو مائة محتجز يمني إلى بلادهم.
 
ووفقا لمصادر أميركية مسؤولة فإن عملية التفاوض بشأن مصير المعتقلين مستمرة منذ عدة أشهر، وأنها تعطلت بناء على إصرار السعودية على أن يوقع الرئيس اليميني علي عبد الله صالح بنفسه على طلب نقل المعتقلين إلى أراضي المملكة، وهو الطلب الذي رفضه الرئيس صالح خوفا من إثارة حالة غضب بين أبناء شعبه، وفقا للمصادر الأميركية.
غير أن مسؤولا سعوديا نفى هذه الأنباء، وأكد أن مسألة المعتقلين اليمنيين تخص السلطات اليمنية وحدها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة