تركيا تنفي ضبطها يورانيوم مهربا   
الخميس 26/7/1423 هـ - الموافق 3/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن خبير تركي في مركز الأبحاث النووية في إسطنبول أن المادة التي ضبطتها الشرطة السبت الماضي في جنوب شرق تركيا ليست يورانيوم بل إنها معادن غير خطيرة.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن الخبير غولر كوسكال قوله إنه تبين بعد فحص المادة أنها مزيج من الحديد والزنك والزركونيوم والمنجنيز وهي "لا تشكل خطرا في أي حال من الأحوال".

وكانت الشرطة التركية أعلنت أنها ضبطت 15 كلغ من اليورانيوم في شانلي أورفة قرب الحدود السورية. وأوضحت السلطات التركية لاحقا أن المادة المشعة لا تتجاوز المائة غرام وأنها كانت موضوعة في وعاء مصنوع من مادة الرصاص تصل زنته حوالي 15 كلغ.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن قوات الأمن أن اليورانيوم "الذي يمكن استخدامه لإنتاج قنبلة ذرية" جاء من جمهورية سوفياتية سابقة ولم تعرف وجهته. وتأتي مصادرة هذه المواد بعدما نشر الأسبوع الماضي ملف بريطاني حول العراق تتهم فيه لندن بغداد بمحاولة امتلاك اليورانيوم من جنوب أفريقيا لاستخدامه في برنامج نووي عسكري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة