الجيش الأوغندي يعلن مقتل 40 من مقاتلي جيش الرب   
الأحد 1424/2/5 هـ - الموافق 6/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن الجيش الأوغندي أنه قتل ما لا يقل عن أربعين من مقاتلي جيش الرب خلال مواجهات بين الجانبين في شمال البلاد.

وقال المتحدث باسم الجيش الحكومي العقيد تشارلز أوتيما للصحفيين إن مروحيات تابعة للقوات النظامية طاردت مجموعة من المتمردين بعد إقدامهم على قتل مدني وإحراق منازل في منطقة لابورو بإقليم بادير. وأضاف أن المروحيات قصفت مواقع لهذه المجموعة مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن أربعين منهم.

ويحارب جيش الرب، الذي ينشط في شمال أوغندا منذ عام 1988، حكومة الرئيس يوري موسيفيني بهدف إقامة نظام يقوم على الوصايا العشر للإنجيل، ويعرف عن هذا الجيش مهاجمته المدنيين وخطف الأطفال.

وكانت كامبالا أعلنت مطلع مارس/ آذار الماضي وقفا لإطلاق النار في منطقتين صغيرتين في شمال البلاد مع إبقائها على عملياتها العسكرية في بقية المناطق.

وطالب جيش الرب الأسبوع الماضي من الحكومة توسيع وقف إطلاق النار هذا إلى مجمل شمال البلاد قبل مفاوضات السلام، حسب ما أعلن أسقف يجري اتصالات مع المتمردين ضمن عدد من الشخصيات الدينية من أجل وضع حد لأعمال العنف في المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة