مقاضاة أميركيين وأفغان لإنشاء سجن سري بكابل   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:56 (مكة المكرمة)، 4:56 (غرينتش)

تقارير حقوقية تتحدث عن انتهاكات بحق السجناء بأفغانستان (رويترز)
مثل اليوم أمام القضاء الأفغاني ثلاثة أميركيين وأربعة أفغان بعد أن اعتقلتهم أجهزة الاستخبارات الأفغانية قبل أيام لقيامهم بإنشاء سجن سري في العاصمة كابل.

وأوضح رئيس المحكمة العسكرية عبد الباسط بختياري أن الأميركيين الثلاثة وشركاءهم الأفغان مثلوا أمام المحكمة للاستماع لمذكرة الاتهام ليتمكنوا من إعداد دفاعهم، وأن المحاكمة ستبدأ فعليا يوم الأربعاء المقبل.

وأضاف بختياري أن المتهمين قد يواجهون عقوبات قد تصل إلى السجن 15 عاما إذا ثبتت إدانتهم.

وكان عناصر المديرية الوطنية للأمن (أجهزة الاستخبارات الأفغانية) قد اعتقلوا في الخامس من يوليو/تموز الجاري ثلاثة أميركيين يدعون أنهم ينتمون إلى القوات الخاصة, مع أربعة أفغان في غرب العاصمة وذلك لقيامهم بإنشاء سجن سري.

واحتجز المتهمون بصورة غير قانونية تسعة أشخاص على الأقل في زنزانة أعدت في منزل خاص، وقالت السلطات الأفغانية والأميركية إنهم كانوا يعملون لحسابهم الخاص وبدون أي صلة بجهاز أمني أميركي.

ويأتي هذا التطور في وقت توجه عدة منظمات حقوقية انتقادات لقوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة الأميركية بشأن سوء معاملة السجناء في المعتقلات الأفغانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة