1040 شهيدا بغزة وانتشال عشرات الجثت أثناء الهدنة   
السبت 1435/9/30 هـ - الموافق 26/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:08 (مكة المكرمة)، 14:08 (غرينتش)

انتشلت طواقم الإسعاف اليوم أكثر من مائة جثة من تحت الأنقاض في قطاع غزة بعد دخول الهدنة الإنسانية لمدة 12 ساعة حيز التنفيذ، ليرتفع بذلك عدد الشهداء منذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 1040.

وقالت مصادر بوزارة الصحة الفلسطينية إن حوالي مائة جثة نقلت إلى المستشفيات في شمال ووسط وجنوب غزة، وكذلك مدينة غزة وإن الحصيلة يمكن أن ترتفع.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة إن "13 من هذه الجثث انتشلت من تحت الأنقاض في حي الشجاعية" شرق مدينة غزة الذي شهد دمارا هائلا، ونقلت إلى مستشفى الشفاء بالمدينة، مشيرا إلى أنه تم انتشال 13 جثة أخرى في دير البلح ومخيم النصيرات ونقلت إلى مستشفى دير البلح جنوب القطاع.

وانتشلت أيضا جثث تسعة شهداء في بلدة بيت حانون شمال القطاع ونقلوا إلى مستشفى كمال عدوان في بيت لاهيا المجاورة.

وفي الساعات الأولى من فجر السبت، وقبل بدء الهدنة الإنسانية المؤقتة، استشهد 35 شخصا -بينهم 11 طفلا- في غارة إسرائيلية بخان يونس جنوب القطاع.

كما استشهد مساء الجمعة متطوع من أجهزة الطوارئ في الهلال الأحمر الفلسطيني في غزة وأصيب ثلاثة آخرون، أحدهم بجروح خطيرة، في هجوم على سيارتي إسعاف.

وبدورها قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) إن 192 طفلا على الأقل استشهدوا في العدوان الإسرائيلي، في حين أكدت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) لجوء أكثر من 160 ألف فلسطيني إلى مقارها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة