الأمم المتحدة تخفف ملابس موظفيها وترفع حرارة مقرها   
الخميس 1429/7/28 هـ - الموافق 31/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 10:48 (مكة المكرمة)، 7:48 (غرينتش)

دعت الأمم المتحدة موظفيها في نيويورك لتخفيف ملابسهم وارتداء أنواع أكثر ملائمة لحر الصيف بدل بزات العمل الرسمية كي تتمكن من خفض تكاليف تكييف الهواء وتقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة. 

وقال المعماري الأميركي مايكل أدلرشتاين -الذي يشرف على عملية تجديد مقر الأمم المتحدة بقيمة 1.8 مليار دولار- إنه سيجري تخفيف القيود على ارتداء الملابس الرسمية وحث الموظفين على ارتداء زي أخف.

وأوضح أن المنظمة بذلك ستتمكن من توفير مائة ألف دولار نتيجة رفع الحرارة خمس درجات إلى 25 درجة مئوية في مبنى الأمانة العامة للأمم المتحدة و24 مئوية في قاعات المؤتمرات وذلك خلال إجراء تجريبي في أغسطس/آب القائظ.

ولفت إلى أن هذا الإجراء سيفيد البيئة أيضا في مدينة نيويورك حيث سيتم خفض نحو 4400 مليون رطل من البخار، وهو ما يعادل عدة مئات الأطنان من غاز ثاني أكسيد الكربون عن طريق تقليل تكييف الهواء.

وأشار إلى أنه يجري حاليا حث الموظفين على الاستغناء عن سترات العمل الداكنة وارتداء ملابس غير رسمية ومناسبة للعمل في المقر الأممي.

وكان أدلرشتاين مرتديا قميصا أبيض بلا سترة أو ربطة عنق أثناء حديثه إلى الصحفيين بمقر الأمم المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة