الحوثيون يخرقون الهدنة في إب ويقتحمون رداع   
السبت 25/12/1435 هـ - الموافق 18/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 10:41 (مكة المكرمة)، 7:41 (غرينتش)

قال مدير مكتب الجزيرة في اليمن إن المسلحين الحوثيين خرقوا هدنة تم التوصل إليها في محافظة إب وهاجموا صباح اليوم منزلا لأحد وجهاء المدينة. يأتي ذلك بينما اقتحم الحوثيون مدينة رداع بوسط البلاد دون مقاومة تذكر من قوات الجيش.

وذكر الزميل سعيد ثابت أن مسلحين حوثيين اقتحموا منزل أحد وجهاء مدينة إب وقتلوا شخصين، وأوضح أن هذا الهجوم قد يهدد مساعي التوصل إلى حل يجنب المدينة الانزلاق إلى مزيد من الاقتتال.

وأفادت مصادر بأن خمسة أشخاص قتلوا في مواجهات بين مسلحي الحوثي والقبائل في منطقة يريم التابعة لمحافظة إب.

وكان وكيل محافظة إب حبران صادق باشا قد أكد أن لجنة من جميع الأطراف بمن فيهم الحوثيون توصلت إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، على أن تجتمع هذه اللجنة اليوم لبحث بقية التفاصيل المتعلقة بالوضع الأمني في المحافظة. وجاء هذا الاتفاق إثر مواجهات عنيفة خلفت ستة قتلى من مسلحي الحوثي واثنين من مسلحي القبائل.

من جانب آخر اغتيل الشيخ صالح هبوب الصبيحي قائد اللجان الشعبية في مديرية العند بمحافظة لحج جنوب اليمن، وقالت مصادر محلية إن مسلحين يرجح أن يكونوا من تنظيم القاعدة اغتالوا الصبيحي مع ثلاثة من مرافقيه بقذيفة "آر.بي.جي" استهدفت سيارته في منطقة الحسيني بلحج، مشيرة إلى أن الجثث تفحمت بصورة كاملة بعدما التهمت النيران سيارتهم.

وقال مدير مكتب الجزيرة باليمن إن الشيخ الصبيحي شخصية اجتماعية مرموقة في محافظة لحج ومن وجهاء قبيلة صبيحة، ويحظى بدعم رسمي من الدولة، ويقود لجانا شعبية تحارب تنظيم القاعدة.

وأضاف أن تحركات الصبيحي قد تكون أزعجت تنظيم القاعدة في منطقة العند -التي توجد بها أكبر قاعدة عسكرية يمنية- مما دفعه إلى اغتياله، خاصة أن اللجان الشعبية ساهمت مع الجيش في إخراج التنظيم من محافظة أبين جنوبي البلاد في وقت سابق.

وفي تطور آخر أفاد مراسل الجزيرة بأن مسلحي الحوثي اقتحموا مدينة رداع في محافظة البيضاء وسط اليمن دون مقاومة من الجيش، ونشروا آليات عسكرية في شوارعها.

وكان المراسل قد أفاد بأن 16 قتيلا وخمسة جرحى من مسلحي جماعة الحوثي نقلوا إلى ذمار، إثر كمين نصبه مسلحو تنظيم القاعدة في قرية بيت اليعيشي في رَداع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة