ليفربول ينتزع الفوز و"ألبيون" يُخمد انتفاضة يونايتد   
الأحد 1437/5/28 هـ - الموافق 6/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:18 (مكة المكرمة)، 19:18 (غرينتش)

أفلت اليوم الأحد ليفربول من كمين مضيفه كريستال بالاس وانتزع فوزا ثمينا ومتأخرا من مباراتهما بالمرحلة الـ29 من الدوري الإنجليزي، في حين أخمد وست بروميتش ألبيون انتفاضة مانشستر يونايتد بالفوز عليه 1-صفر.

انتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي، وفي الشوط الثاني سجل جو ليدلي هدف التقدم لكريستال بالاس (48)، وضاعف جيمس ميلنر من صعوبة المباراة على فريقه ليفربول عندما خرج  مطرودا (62) لنيله الإنذار الثاني في المباراة.

ولكن كريستال بالاس دفع ثمن تراجعه للدفاع بعد الهدف، وتلقى مرماه هدف التعادل سجله روبرتو فيرمينو (72) قبل أن يحرز البلجيكي كريستيان بنتيكي هدف الفوز من ركلة جزاء في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع.

روندون يسجل هدف الفوز لويست بروميتش ألبيون (أسوشيتد برس)

صفعة جديدة
وفي مباراة ثانية، استغل ويست بروميتش ألبيون تفوقه العددي، ووجّه صفعة جديدة إلى الشياطين الحمر بالتغلب عليه 1-صفر ليضاعف محنة الفريق ومديره الفني الهولندي لويس فان خال بسبب النتائج المتذبذبة في الدوري.

ويدين وست بروميتش ألبيون بفوزه الأول على يونايتد على أرضه منذ عام 1984 لمهاجمه الدولي الفنزويلي سالومون روندون الذي سجل هدف المباراة الوحيد (66). وهو الهدف السابع لروندون في 25 مباراة في الدوري.

ودفع مانشستر يونايتد ثمن خطأ لاعب وسطه الدولي الإسباني خوان ماتا بطرده (26) لتلقيه إنذارين في دقيقتين و19 ثانية، فعانى زملاؤه من النقص العددي وغاب الضغط الهجومي وكذلك الفرص.

وهذه هي الخسارة الأولى لمانشستر يونايتد بعد أربعة انتصارات متتالية في مختلف المسابقات، ففشل في اللحاق بجاره مانشستر سيتي للمركز الرابع واستعادة المركز الخامس من وست هام الفائز على مضيفه إيفرتون أمس السبت 3-2.

وتراجع مانشستر يونايتد إلى المركز السادس بعد أن تجمد رصيده عند 47 نقطة، في حين رفع ألبيون رصيده إلى 39 نقطة في المركز الـ11.       

ترتيب فرق الصدارة:

1- ليستر سيتي       60 نقطة من 29 مباراة

2- توتنهام          55 من 29

3- أرسنال           52 من 29

4- مانشستر سيتي     50 من 28

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة