حكومة أفريقيا الوسطى توقع اتفاق سلام مع المتمردين   
السبت 26/3/1428 هـ - الموافق 14/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:07 (مكة المكرمة)، 1:07 (غرينتش)

 بوزيزيه أعرب عن أمله في أن يمهد الاتفاق لإرساء السلام في مدينة بيراو (الفرنسية-أرشيف)
وقعت حكومة جمهورية أفريقيا الوسطى اتفاق سلام مع زعيم جماعة من المتمردين تنشط في شمال شرق البلاد.

ووقع الاتفاق عن المتمردين الرئيس الحالي لاتحاد القوى الديمقراطية للتجمع دامان زكريا وعن حكومة بانغي الجنرال ريموند ندوغو الحاكم السابق لمنطقة فاكاغا التي تشكل بيراو كبرى مدنها و"المهندس الرئيسي" للمفاوضات حول هذا الاتفاق.

وحضر توقيع الاتفاق رئيس أفريقيا الوسطى فرانسوا بوزيزيه والجنرال الأمين سيسي الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة وضباط من فرنسا وقوة رابطة دول أفريقيا الوسطى.

وقال بوزيزيه إن هذا الاتفاق سينهي مرحلة القلاقل والمعارك وسيمهد الطريق لإرساء السلام في مدينة بيراو.

أما الممثل الأممي الجنرال الأمين سيسي فأكد أن الاتفاق سيساعد في وضع نهاية للعنف الذي دفع آلاف المدنيين إلى الفرار من منازلهم.

ومن جهته طلب زعيم المتمردين دامان زكريا الصفح من أهالي فاكاغا وبيراو بسبب كل ما عانوه جراء التمرد، مؤكدا التزامه بالعمل من أجل عودة السلم إلى بيراو.

ويتضمن الاتفاق الوقف الفوري للأعمال الحربية وإعادة إدماج الجنود الذين انضموا إلى التمرد وانخراط المتمردين في الحياة المدنية والتزام اتحاد القوى الديمقراطية بالتخلي عن العمل المسلح كوسيلة ضغط.

كما ينص الاتفاق على العفو عن مقاتلي اتحاد القوى الديمقراطية والإفراج عن المعتقلين. وستشمل هذه الإجراءات بالخصوص رئيس اتحاد القوى الديمقراطية ميشال دجوتوديا والمتحدث باسمها أباكار سابون المعتقلين في بنين منذ توقيفهما في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة