نماذج ثلاثية الأبعاد للفيروسات   
الأربعاء 1437/6/29 هـ - الموافق 6/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:36 (مكة المكرمة)، 13:36 (غرينتش)
أطلقت شركة روسية مشروعا جديدا يهدف إلى تعريف الناس بالفيروسات الخطرة مثل زيكا وفيروس الإيدز، وقد استعانت بمصممي حاسوب للعمل تحت إشراف أطباء وعلماء لتقديم تصاميم بمقاييس دقيقة.

ويقول مصمم وسائل الإيضاح الثلاثية الأبعاد إيفان كوستانتينوف "بدأنا نلاحظ أن الناس يعرفون أكثر عن كواكب المريخ والزهرة وزحل، وهي أشياء ليس لها تأثير مباشر على حياتنا، في حين يعلمون النزر اليسير عن هذه الفيروسات التي تؤثر في حياتنا وتسبب لنا الكثير من الأمراض".

وتقول الشركة إن مشروعها غير ربحي، وإنها أنتجت حتى الآن نماذج ثلاثية الأبعاد لثمانية فيروسات.

كما استشارت الشركة أيضا باحثين وخبراء في جامعات ومختبرات إسبانية وأميركية وصينية في التصميم.

ويقول كوستانتينوف إن الفيروسات ليس لها لون في الحقيقة، لكنهم لوّنوها لتحديد جينات الفيروس وتفريقها عن العناصر التي أخذتها من الخلايا البشرية التي لوّنوها بالرمادي، وبذلك يسهلون فهم تكوين الفيروس.

ويشدد فريق المصممين على أن وسائل إيضاحهم الثلاثية الأبعاد هي الأفضل للأبحاث العلمية، وهم يعتزمون الاستمرار في عملهم رغم الصعوبات، إذ استغرق تصميم فيروس "أتش آي في" المسبب لمتلازمة نقص المناعة المكتسب (الإيدز) سبعة أشهر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة