مقتل شخصين في مواجهات بتنزانيا   
الخميس 1422/12/2 هـ - الموافق 14/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
اثنان من شرطة مكافحة الشغب يحرسان شارعا عقب أعمال عنف (أرشيف)

لقي مواطنان تنزانيان مصرعهما في مواجهات اندلعت عقب استخدام الشرطة الغازات المسيلة للدموع لتفريق مسلمين احتشدوا لأداء صلاة الغائب في أحد المساجد.

فقد اندلعت اشتباكات بين قوات مكافحة الشغب ومجموعات من الشبان حول مسجد في دار السلام أمس الأربعاء بعد أن حاولت الشرطة تفريق المصلين خوفا من وقوع اشتباكات بين جماعات متناحرة وفقا لما أعلنته الشرطة التي قالت إن أحد القتلى من أفرادها والقتيل الآخر مدني.

ونقلت الصحف المحلية عن شهود عيان قولهم إن الشرطة قتلت المدني بالرصاص في حين لقي الشرطي حتفه متأثرا بجروح أصيب بها أثناء تصديه للشبان الذين هاجموه عقب إطلاق الرصاص على المدني.

وذكرت الشرطة أن حملة اعتقالات واسعة حدثت عقب المواجهات. وكانت السلطات قد حظرت
إقامة صلاة الغائب على رجلين قتلا في اضطرابات عام 1998 بعد أن هددت جماعة مسلمة أخرى بالتحرش بالمصلين. ويشكل المسلمون في تنزانيا نحو 50% من سكان البلاد البالغ عددهم 30 مليونا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة