الجامعة العربية تنفي وجود أزمة مع الإمارات   
الثلاثاء 1424/1/2 هـ - الموافق 4/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمرو موسى
نفى الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى أن يكون بين الجامعة ودولة الإمارات العربية أزمة أو سوء تفاهم بسبب طرحها فكرة تنحي الرئيس العراقي صدام حسين عن السلطة كمخرج لحل الأزمة العراقية.

ووصف موسى في تصريح له هذه المبادرة بأنها اجتهاد، مشيدا برئيس دولة الإمارات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وبمواقفه. وأوضح أن المبادرة التي قدمت إلى رئيس المؤتمر (ملك البحرين) كانت مجرد رسالة لم تحدد الخطوات المطلوبة بشأنها أو تطلب إدراجها على جدول الأعمال.

وأكد الأمين العام للجامعة العربية أنه ينبغي على القمة العربية أن تلتئم مجددا قريبا في ما سماها قمة مستأنفة لقمة شرم الشيخ بمصر يوم السبت الماضي.

من ناحية أخرى تصل اللجنة المنبثقة عن القمة العربية التي عقدت في شرم الشيخ مؤخرا إلى نيويورك يوم الجمعة المقبل لإجراء محادثات مع الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان، ورئيس لجنة التحقق والمراقبة والتفتيش (أنموفيك) هانز بليكس والمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي.

وكانت القمة العربية قررت تشكيل لجنة من لبنان والبحرين وتونس انضمت إليها في ما بعد مصر وسوريا للقيام باتصالات لمنع الحرب و"عرض الموقف العربي أمام الأطراف الدولية".

ونفى الأمين العام للجامعة عمرو موسى الاثنين أن تكون بغداد رفضت استقبال اللجنة كما ذكر سابقا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة