الدوما يؤجل التصديق على معاهدة أسلحة أميركية روسية   
الثلاثاء 1424/1/16 هـ - الموافق 18/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اجتماع لمجلس النواب الروسي (أرشيف)
أكد نائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الروسي أن البرلمان أرجأ التصديق على معاهدة أميركية روسية متعلقة بتخفيض الأسلحة النووية، وذلك بعد منح الرئيس الأميركي جورج بوش الرئيس العراقي صدام حسين مهلة 48 ساعة لمغادرة بلاده أو يواجه الحرب.

وقال سيرجي شيشكاريوف "بعد الإنذار النهائي الذي منحه بوش للرئيس العراقي، وبالنظر لحجم الضغوط الهائلة التي مارستها الولايات المتحدة على المجتمع الدولي، فقد قررنا تأجيل التصديق على هذه المعاهدة". وأضاف أن من المتوقع أن يناقش البرلمان الروسي المصادقة على هذه الاتفاقية المسماة باتفاقية موسكو الشهر القادم، مؤكدا أن النواب الروس مازالوا يعتبرون الاتفاقية مهمة للغاية بالنسبة لروسيا.

وكان من المقرر أن يصادق البرلمان الروسي على هذه المعاهدة يوم الجمعة القادم، بعدما صادق عليها مجلس الشيوخ الأميركي في وقت سابق من هذا الشهر. وقد حاربت روسيا طويلا من أجل الوصول إلى مثل هذه الاتفاقية التي ستوفر عليها أموالا طائلة كانت ستنفقها في صيانة مخزونها من الأسلحة النووية، أو في تحديث هذه الأسلحة.

وأوضح البرلماني الروسي أن مصادقة النواب الروس على هذه الاتفاقية يتوقف على الطريقة التي ستتعامل بها الولايات المتحدة مع الموقف الروسي إزاء المسألة العراقية.

وكان الرئيس الأميركي قد أعلن فجر اليوم جاهزية بلاده لبدء الحرب على العراق، إذا لم يستجب الرئيس العراقي صدام حسين لمهلة الـ48 ساعة التي منحه إياها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة