210 أبواب لتنظيم الدخول والخروج من الحرم المكي   
الاثنين 7/12/1436 هـ - الموافق 21/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:21 (مكة المكرمة)، 15:21 (غرينتش)

هيا السهلي-الجزيرة نت

هيّأت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف لموسم حج هذا العام 210 أبواب في الحرم المكي، بعضها مزود بلوحات رقمية إرشادية، وأكثر من 14 سلما كهربائيا يعمل بها أكثر من 1400 مراقب ومراقبة.

وأوضح مدير إدارة الأبواب بالمسجد الحرام عبد الله بن مهنا الطميح أنه بالإضافة للأبواب الـ210 تم فتح أبواب تقع ضمن منطقة المرحلة الثالثة من مشروع رفع الطاقة الاستيعابية للمطاف، أبرزها باب الملك عبدالعزيز, لتسهم في إرشاد الحجاج إلى الممرات المخصصة لهم وتسهيل عملية دخولهم وخروجهم من المسجد الحرام ومساعدتهم من قبل منسوبي الإدارة في ذلك.

وفي بيان -حصلت الجزيرة نت على نسخة منه- أشار الطميح إلى أنه تم تخصيص 23 بابا من الأبواب لذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضح أن السلالم الكهربائية الموزعة على جميع أنحاء المسجد الحرام تؤدي دوراً حيوياً وتضيف  المزيد من الانسيابية والمرونة في دخول وخروج مئات الآلاف من قاصدي المسجد الحرام، وتسهم في توصيلهم للأدوار العليا من الحرم.

ودعا الطميح قاصدي المسجد الحرام إلى التعاون مع العاملين على الأبواب والتقيد بمدلولات اللوحات الرقمية الإرشادية، وتجنب أداء الصلاة على الأبواب، والمساهمة في تحقيق انسيابية حركة المرتادين دخولاً وخروجاً.

كما نبّه ضيوف الحرم إلى مراعاة عدم الدخول وقت خروج المصلين بعد الصلاة مباشرة لما يسببه ذلك من اختناقات الحركة.

ويشهد الحرم المكي مشاريع أعمال التوسعة الثالثة الأكبر في تاريخه، وتشمل مشروع مبنى التوسعة الرئيسي، ومشروع الساحات، وتوسعة المطاف، ليقفز معها استيعاب المسجد الحرام لمليون وثمانمئة وخمسين ألف مصل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة