"سويفت بلايغراوندز" وسيلة آبل لتعليمك البرمجة   
الثلاثاء 1437/9/9 هـ - الموافق 14/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 21:00 (مكة المكرمة)، 18:00 (غرينتش)
كشفت شركة آبل أمس في مؤتمرها السنوي للمطورين عن تطبيق جديد يحمل اسم "سويفت بلايغراوندز" خاص بحواسيبها اللوحية آيباد يهدف إلى جعل تعلم البرمجة أمرا سهلا وممتعا لأي شخص.

ويتمتع التطبيق بواجهة تفاعلية تشجع الطلاب والمبتدئين على استكشاف العمل مع لغة "سويفت"، وهي لغة برمجة سهلة التعلم تقدمها آبل ويستخدمها مطورون محترفون لإنشاء تطبيقات عالية المستوى.

ويشتمل التطبيق على دروس برمجة من إعداد آبل، وفيها يكتب الطلاب الرموز البرمجية لتوجيه الشخصيات الظاهرة على الشاشة عبر رسوميات تحاكي الواقع، ويحلّون الألغاز ويتغلبون على التحديات أثناء تعلم مفاهيم الترميز الأساسية.

كما يحتوي التطبيق على قوالب مضمنة لتشجيع المستخدمين على التعبير عن إبداعهم وابتكار تطبيقات حقيقية يمكن مشاركتها مع الأصدقاء باستخدام البريد أو الرسائل أو حتى نشرها على شبكة الإنترنت.

وبحسب كريغ فيديريغي نائب الرئيس الأول لهندسة البرامج في آبل، فإن هذا التطبيق يتميز بالسهولة الكافية للطلاب والمبتدئين، لكنه في الوقت ذاته قوي بما يكفي لكتابة شفرة برمجية حقيقية، معتبرا أنه يمثل "طريقة مبتكرة لبث الحياة في مفاهيم الترميز وتسليح الجيل القادم بالمهارات التي يحتاجون إليها للتعبير عن إبداعاتهم".

وستساعد مكتبة دروس البرمجة التي تعدها آبل الطلاب على تعلم مفاهيم الترميز الأساسية، مثل إصدار الأوامر وإنشاء الدالات وأداء التكرارات الحلقية واستخدام الرمز المشروط والمتغيرات، بما يسمح لهم باكتساب الثقة والمهارة تدريجيا.

وقالت الشركة إنها ستصدر بانتظام تحديات مستقلة جديدة كي يستطيع الطلاب الاستمرار في صقل قدرات الترميز مع نمو مهاراتهم واهتماماتهم. كما يمكن للمدرسين والمطورين إنشاء تحدياتهم الفريدة لهذا التطبيق.

وبالإضافة إلى الدروس، يأتي مع التطبيق عدد من القوالب المضمنة ويمكن للطلاب والمطورين تعديل الشفرة البرمجية لهذه القوالب والإضافة إليها لجعلها خاصة بهم لبناء تطبيقات قوية تستجيب للمس ومقياس التسارع أو تتحكم بأجهزة بلوتوث.

ولأن تطبيق "سويفت بلايغراوندز يستخدم شفرة برمجية حقيقية من لغة سويفت" فإنه يمكن تصدير المشروعات مباشرة إلى "إكس كود" لإنشاء تطبيقات تعمل على نظامي آي أو إس وماك أو إس، ويمكن في نهاية المطاف أن تتحول إلى تطبيقات كاملة.

وإكس كود هو بيئة تطوير متكاملة تحتوي على مجموعة من أدوات تطوير البرمجيات التي طورتها آبل لتطوير تطبيقات لأنظمة ماك أو إس، وآي أو إس و"ووتش أو إس" و"تي في أو إس".

وستتوفر نسخة معاينة من التطبيق لأعضاء برنامج مطوري آبل ضمن الإصدار المسبق من نظام آي أو إس 10 للمطورين، وستتاح هذه النسخة مع الإصدار التجريبي لهذا النظام في يوليو/تموز المقبل، في حين ستتوفر النسخة النهائية في متجر تطبيقات آبل "آب ستور" مجانا خريف هذا العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة