"الصحة العالمية": امراة و20 رضيعا يموتون كل دقيقة   
الخميس 27/2/1426 هـ - الموافق 7/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:55 (مكة المكرمة)، 18:55 (غرينتش)

نسبة وفيات الأمهات والأطفال ارتفعت في ست دول بينها خمس أفريقية(الفرنسية-إرشيف)

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن امرأة واحدة تموت أثناء الحمل أو الولادة كل دقيقة, وأن 20 طفلا يموتون كل 60 ثانية بأمراض يمكن الوقاية منها بسهولة.

وأضافت المنظمة في تقريرها السنوي الذي نشر اليوم أن أوضاع الحوامل والرضع تدهورت منذ عقد التسعينيات من القرن الماضي في عشرات الدول، خاصة في الدول الواقعة جنوبي الصحراء الأفريقية، وهو ما يعتبر تحديا للتقدم الطبي.

وقالت المنظمة في تقرير بعنوان "حفاظا على كل أم وطفل" إنه رغم العمل الجيد على مر الأعوام, فإن 10.6 ملايين طفل و529 ألف أم يتوفون كل عام لأسباب يمكن في الغالب الوقاية منها.

ومع هذا فإن سبل العلاج البسيطة وغير المكلفة مثل اللقاحات والمضادات الحيوية والشباك التي تقي من لدغات الحشرات وأملاح معالجة الجفاف متوفرة.

وذكر مسؤولو المنظمة أنه وفقا للمعدلات الحالية قد تحتاج بعض الدول الأفريقية إلى 150 عاما لتصل إلى الأهداف التي حددتها الأمم المتحدة لخفض وفيات الأمهات.

ودعت المنظمة إلى استثمار تسعة مليارات دولار إضافية سنويا في مجال الرعاية الصحية للأم والطفل، بما في ذلك برامج مكافحة سوء التغذية والأمراض التي يمكن تجنبها.

وأهم الأمراض المسببة لوفيات الأطفال تحت سن الخامسة هي الالتهاب الرئوي والإسهال والملاريا والحصبة والإيدز وأمراض حديثي الولادة. ويشمل عدد الضحايا أربعة ملايين من حديثي الولادة الذين يتوفون قبل أن يتموا شهرا, لكنه لا يشمل 3.3 ملايين طفل يولدون موتى.

ويرجع السبب في وفاة 68 ألف أم أو حوالي 10% من الأمهات المتوفيات إلى حالات الإجهاض غير الآمن خاصة في البلدان الفقيرة.

تحديات
وبين الدول التي ارتفعت فيها نسبة وفيات الأمهات والأطفال وحديثي الولادة كينيا ورواندا وسوازيلاند وتركمانستان وزامبيا وزيمبابوي.

وقال التقرير إن رعاية 136 مليون طفل يولدون كل عام هي أحد أهم التحديات التي تواجه الأنظمة الصحية التي تعاني من نقص في الأموال.

وذكرت رئيسة وحدة الصحة والمجتمع في منظمة الصحة العالمية ماري بول كيني أن المرأة يمكن أن تنزف حتى الموت في غضون ساعتين إذا أصيبت بالنزيف أثناء الولادة، مضيفة أنه يجب تنظيف الرضيع بسرعة فور ولادته وتدفئته ويفضل إرضاعه رضاعة طبيعية خلال ساعة من مولده.

ويتركز أكثر من نصف عدد وفيات الأطفال في ست دول، هي الصين وجمهورية الكونغو الديمقراطية وإثيوبيا والهند ونيجيريا وباكستان.

وقالت المنظمة إن هناك حاجة إلى تسعة مليارات دولار إضافية لكل من الأعوام العشرة القادمة لبلوغ أهداف تنمية الألفية التي حددتها الأمم المتحدة لخفض وفيات الأطفال بنسبة الثلثين وخفض وفيات الأمهات بنسبة الثلاثة أرباع بحلول الموعد المستهدف 2015.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة