التدخين يضر مرضى التهاب المفاصل حتى بعد الإقلاع عنه   
الأحد 27/5/1429 هـ - الموافق 1/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 11:53 (مكة المكرمة)، 8:53 (غرينتش)

التدخين عادة سيئة لا تتوقف أضرارها على القلب والرئة فقط وإنما تمتد لتشمل من يعانون التهاب المفاصل (الفرنسية)
يواجه المصابون بالتهاب المفاصل الروماتويدي من المدخنين بشراهة خسارة أكبر في كتلة العضلات مقارنة بأولئك الذين يدخنون سجائر بشكل أقل أو غير المدخنين.

وأكدت نتائج دراسة بريطانية أن المصابين بالروماتويدي يكونون عرضة لزيادة الوزن لدى توقفهم عن التدخين، وأوضحت أن هذه الزيادة قد تؤثر سلبا على نوعية الحياة لديهم.

ويقول الدكتور أنطونيوس ستافروبولوس كالينوجلو وزملاء له من مجموعة دودلي بمؤسسة مستشفيات التأمين الصحي البريطاني إن التدخين عادة سيئة عموما ولمرضى التهاب المفاصل الروماتويدي خصوصا.

وقال كالينوجلو إن المدخنين المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي يجب أن يتزامن إقلاعهم عن التدخين مع تحكم في الوزن والحصول على استشارات بشأن نمط الحياة للإبقاء على زيادة الوزن ضمن حدودها المأمونة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة