خبراء يبحثون مكافحة السرطان في العراق   
الأربعاء 1423/7/12 هـ - الموافق 18/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عراقية في مستشفى صدام في بغداد تبكي طفلها المصاب بالسرطان

يبحث خبراء متخصصون في مجال مكافحة السرطان في ورشة علمية في بغداد تستمر أسبوعين أساليب السيطرة على أمراض السرطان التي انتشرت في العراق بعد حرب الخليج الثانية بشكل كبير، ومحاولة تخفيض نسبة المصابين بها بمقدار الثلث تقريبا. وتنظم هذه الورشة وزارة الصحة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.

وقال متحدث باسم مكتب الصحة العالمية في بغداد إن عقد هذه الورشة يأتي من أجل تطوير قدرات العاملين في حقل معالجة مرض السرطان وتحديد المشكلات الأساسية له في العراق، وتحديد الأسبقيات وإعداد برنامج منسق لاستخدام الإمكانيات المتاحة بالشكل الأفضل لمكافحة هذا المرض وتشخيصه المبكر واستخدام العلاج الفعال في وقته المناسب.

وأضاف أن المعرفة العلمية تشير إلى أن بإمكاننا منع ثلث الإصابات بهذا المرض ليس في العراق وحسب بل في العالم أيضا، حيث يصل عدد الإصابات به إلى 20 مليون إصابة في العالم معظمها في دول العالم الثالث.

وقال إن وضع البرامج العلمية الفعالة والاستفادة القصوى من الإمكانات المتاحة بهدف الوقاية من السرطان واتخاذ الإجراءات اللازمة والفعالة لتطبيق المعرفة والسلوك النموذجي لتجنب المخاطر والمسببات التي سيتم تعليمها لتنفيذها في العراق، قد يؤدي إلى تخفيض الإصابة المؤكدة بهذا المرض بنسبة 30%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة