ثاباتيرو يتسلم مهام رئاسة الحكومة الإسبانية رسميا   
السبت 1425/2/27 هـ - الموافق 17/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ثاباتيرو يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للوزراء (رويترز)
أصبح الاشتراكي خوسيه لويس ثاباتيرو رئيسا للحكومة الإسبانية رسميا بعدما أدى اليمين الدستورية اليوم أمام ملك إسبانيا خوان كارلوس والملكة صوفيا في القصر الملكي.

وتعهد ثاباتيرو بممارسة مهامه الجديدة بولاء للملك وفرض احترام الدستور الإسباني الصادر قبل 26 عاما، ثم تلقى التهاني من الملك والملكة وسلفه خوسيه ماريا أزنار الذي حضر الحفل الذي لم يدم سوى عشر دقائق تقريبا.

ومن المنتظر أن يعلن ثاباتيرو تشكيلة حكومته الجديدة اليوم بعد إبلاغ الملك بها. وبحصوله على أغلبية نسبية من 164 من مقاعد البرلمان الـ350، سيتعين على ثاباتيرو تشكيل الحكومة مع الأحزاب السياسية التي دعمته في الانتخابات وهي اليسار الجمهوري الكاتالوني وائتلاف الشيوعيين وأنصار البيئة وائتلاف الكاناري وكتلة أراغونيا.

وكان البرلمان الإسباني قد انتخب أمس ثاباتيرو بأغلبية الأصوات، إذ حصل على 183 صوتا مقابل 148 وامتناع 19 عن التصويت.

وثاباتيرو (43 عاما) هو زعيم المعارضة الاشتراكية منذ يوليو/ تموز 2000، وهو خامس رئيس للحكومة الإسبانية منذ عودة الديمقراطية إلى إسبانيا. ويضع انتخابه حدا للحكومة المحافظة التي استمرت ثماني سنوات برئاسة أزنار (51 عاما) الذي قرر اعتزال العمل السياسي بعد ولايتين متتاليتين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة