مناورات عسكرية أسترالية أميركية شمال شرق أستراليا   
الاثنين 1428/6/3 هـ - الموافق 18/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:31 (مكة المكرمة)، 14:31 (غرينتش)

الولايات المتحدة وأستراليا قالتا إن المناورات مهمة لحماية أمن منطقة أسيا (الفرنسية-أرشيف) 

بدأت أستراليا والولايات المتحدة اليوم مناورات عسكرية مشتركة بهدف تحسين قدراتهما على الرد في حال مواجهة تهديد للأمن في منطقة آسيا، وفقا لما صرح به مصدر عسكري.

وقال اللواء البحري دوغ كرودر قائد الأسطول الأميركي السابع إن الإزدهار الاقتصادي في منطقة آسيا والمحيط الهادي مهدد خصوصا بفعل صعوبة توقع ما قد يحصل على الصعيد الأمني.

وأضاف للصحفيين على متن السفينة "يو إس إس بلو ريدج" في سدني أنه من المهم أن تتدرب القوات الأميركية والأسترالية معا، للقيام بهذا النوع من المهمات التي يمكن أن تطلبها حكومتا البلدين من أجل توفير الاستقرار والأمن الإقليميين على حد قوله.

من جانبه وصف الجنرال الأسترالي ريتشارد ولسون هذه التدريبات بأنها أهم مناورات تنظم على الإطلاق في أستراليا.

ويشارك في هذه المناورات التي تستمر حتى الثاني من يوليو/تموز المقبل أكثر من عشرين ألف جندي أميركي، و12 ألف جندي أسترالي، مدعومين بنحو ثلاثين سفينة و125 طائرة، وتجرى المناورات قبالة الساحل الشمالي الشرقي لأستراليا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة