مجموعة تشادية تطلق منصّرا أميركيا خطفته قبل تسعة أشهر   
السبت 23/7/1429 هـ - الموافق 26/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:21 (مكة المكرمة)، 12:21 (غرينتش)

أطلقت مجموعة متمردة في شمال تشاد سراح منصر أميركي احتجزته لأكثر من تسعة أشهر.
 
وقالت بعثة الاتحاد الإنجيلي ومقرها في إيلينوي الأميركية إن ستيفن غولدبولد (49 عاما) الذي خطفته "الحركة من أجل الديمقراطية والعدالة في تشاد", أكتوبر/تشرين الأول الماضي, قد أطلق سراحه ليلة الخميس قرب بلدة بردعي في شمال تشاد.
 
وأضافت البعثة أنها لم تدفع فدية مقابل إخلاء سبيل غولدبولد الذي سينقل إلى العاصمة التشادية إنجمينا, ومنها إلى الولايات المتحدة عبر أوروبا.
 
ونشطت "الحركة من أجل الديمقراطية والعدالة في تشاد" منذ تسعينيات القرن الماضي, لكن غطى على نشاطها السنوات الأخيرة بروز مجموعات تمرد أخرى في شرق تشاد تحارب الرئيس التشادي إدريس ديبي.
 
وبحسب بعثة الاتحاد الإنجيلي فإن غودبولد كان عند اختطافه يشتغل -بالتعاون مع منظمة محلية- في مشروع بمنطقة زومري في شمال تشاد لاستخراج مياه الآبار, تموله وزارة الدفاع الأميركية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة