توقع بإعادة انتخاب بيا رئيسا للكاميرون   
الأحد 1432/11/13 هـ - الموافق 9/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 10:08 (مكة المكرمة)، 7:08 (غرينتش)

بول بيا يحكم الكاميرون منذ 29 عاما (الفرنسية) 

يتوجه الناخبون بالكاميرون إلى صناديق الاقتراع اليوم الأحد لاختيار رئيس للبلاد، وسط توقعات بإعادة انتخاب بول بيا الذي يحكم الكاميرون منذ 29 عاما في مواجهة 22 منافسا من المعارضة المنقسمة على نفسها
.

والمنافسان الأبرز لبيا هما مرشح الجبهة الاشتراكية الديمقراطية المخضرم جون فرو ندي، ومرشح الاتحاد الديمقراطي آدم ندام نجويا.

ويتوقع بعض المراقبين أنه إذا أعيد انتخاب بيا فإنه سيستغل فترته الجديدة لترتيب تسليم السلطة إلى خليفة من اختياره، ولكن هيمنته على المسرح السياسي المحلي تعني عدم وجود مرشح له في الوقت الحالي.

وانتقدت وسائل الإعلام والمعارضة في الكاميرون بيا بسبب تراخي الحكم الذي سمح بانتشار الفساد والروتين الحكومي والمحسوبية.

وشهدت الكاميرون آخر اضطرابات عام 2008 عندما أدى تحرك بيا لإلغاء القيود على فترات الحكم والغضب من ارتفاع أسعار الغذاء إلى احتجاجات بالشوارع أدت لمقتل أكثر من مائة شخص.

وتفتح مراكز الاقتراع أبوابها الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي (السابعة صباحا بتوقيت غرينتش) وتغلق بالسادسة مساء، ويحظر على لجنة الانتخابات إعلان النتائج الأولية قبل الأرقام النهائية المؤكدة، ولذلك فقد لا تعرف نتيجة الانتخابات إلا بعد أيام.

وإلى جانب ثروتها النفطية تعد الكاميرون الميناء وسلة الخبز الرئيسية لوسط أفريقيا حيث تمد تشاد وجمهورية الكونغو والغابون وجمهورية أفريقيا الوسطى باحتياجاتها بهذا الصدد، وتستضيف الكاميرون خط أنابيب تشاد الكاميرون، وتؤوي عدة آلاف من اللاجئين من الصراعات بالمنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة