بريطاني يأكل كلبا احتجاجا على ملكة بلاده   
الجمعة 1428/5/16 هـ - الموافق 1/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:35 (مكة المكرمة)، 21:35 (غرينتش)
 ماكغوان قال إن قطع اللحم مثيرة للغثيان إلى حد بعيد (الفرنسية)

أكل فنان بريطاني قطعا من لحم كلب من نوع كورجي الذي تفضل ملكة بريطانيا تربيته، وذلك احتجاجا على معاملة العائلة المالكة للحيوانات.
 
وقال مارك ماكغوان (37 عاما) إنه أكل "نحو ثلاث قطع" من لحم الكلب المطبوخ مع تفاح وبصل وتوابل لحم، ليلقي الضوء على ما قال إنه إساءة معاملة الأمير فيليب زوج الملكة لثعلب أثناء خروجه للصيد في يناير/كانون الثاني الماضي.
 
ووصف ماكغوان الوجبة التي أكلها أثناء وجوده في محطة إذاعة بلندن أمس، بأنها "مثيرة للغثيان إلى حد بعيد".
 
وذاق ضيف آخر في البرنامج لحم الكلب وقال "لم أذق في حياتي شيئا مثله. كان رمادي اللون وله رائحة غريبة جدا. كان كريها".
 
كان غاضبا
ماكغوان سبق أن التهم بجعة
في احتجاج آخر على الملكة (الفرنسية)
وأضاف ماكغوان أنه كان غاضبا لأن الجمعية الملكية لمنع القسوة على الحيوانات التي ترعاها العائلة المالكة، لم تقاض الأمير فيليب لصيده وقتله الثعلب، غير أن الجمعية اعتبرت أن الثعلب لم يتعرض لمعاناة.
 
وكلاب الكورجي هي المفضلة لدى الملكة التي امتلكت أكثر من 30 كلبا منها منذ توليها عرش بريطانيا.
 
أما ماكغوان فهو معروف جيدا بأعماله الغريبة والمثيرة وسبق أن التهم بجعة -وهي طائر محمي بأمر ملكي- في احتجاج آخر على الملكة.
 
وكان الكلب الذي أكله ماكغوان قد نفق لأسباب طبيعية في حظيرة لتربية هذا النوع من الكلاب وأعده وطهاه آخرون له.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة